يوليو 17, 2019

بالصور: تطور هامبورغ من العام 800 ميلادي وحتى الآن

تعرضت هامبورغ على مرّ التاريخ للعديد من الكوارث، سواء كان حريق المدينة الكبير أو وباء الكوليرا، قصف جوّي أو هجوم جيوش الفايكينغ عليها، لكنّها كانت دائماً قادرة على التعافي. ولطالما كان قلب المدينة هو مينائها، من أجله هدم الهامبورغيّون العديد من الأحياء وأعادوا بنائها.

تجسيد لفرق الإطفاء في هامبورغ حوالي العام 1800 ميلادي

وبين عاميّ 1914 و1918 قاموا ببناء نصب تذكاري لمدينتهم من تصميم المعماري الألماني المعروف فريتز شوماخر، ألا وهو متحف التاريخ الهامبورغي (Museum für Hamburgische Geschichte) في Holstenwall، الذي يعد أحد أكبر متاحف تاريخ المدن في أوروبا، حيث يعرض التطور التاريخي متعدد الأوجه للمدينة منذ بداياته العام 800 للميلاد إلى وقتنا الحاضر.

أقسام المتحف

في ثلاث طوابق يعرض المتحف جوانب ثقافية وتاريخية مرّت على المدينة، مثل الثقافة البرجوازية في القرن 19 أو الحياة اليهودية في المدينة، ولكن ليس هذا فحسب، بل المتحف نفسه غارق في التاريخ، فمصممه شوماخر اعتمد في بنائه على أجزاء متبقية من الأحياء المدمرة بسبب الحريق الكبير 1842 وعلى أجزاء أٌخذت أثناء بناء الـ Speicherstadt. 

في الطابق الأرضي يركّز المتحف على عرض معدّات موسيقية ومسرحية، أزياء وأدوات تجميل من الماضي، وقسم آخر في نفس الطابق مخصص للتاريخ السياسي والاجتماعي في القرن الـ 20، بما في ذلك حقبة الحكم النازي.

أمّا في الطابق الأول فيمكن للمرء الذهاب برحلة مسرّعة للزمن، من بدايات القرن الـ 9 ميلادي مروراً بدايات العصر الحديث وصولاً إلى ظهور المدينة بشكلها الحديث. وفي الطابق الثاني هناك شيء خاص يمكن زيارته، نموذج سكك حديدية مع مسارات السكك الحديدية لمحطة هامبورغ هاربورغ الذي تم بناؤه العام 1949. هذا غير نماذج مصغرة كثيرة للمدينة التي تملأ المتحف بالإضافة لقطع الأثاث الأنتيك الموجودة في كل مكان.

تحتاج جولة شاملة للمتحف ساعتين إلى ثلاث ساعات بدون المرور على نموذج السكك الحديدية المصغر، الذي يمكن أن يحتاج بمفرده لـ 30 دقيقة، فالتنوع الكبير للمعروضات من الحرف اليدوية والملابس، نماذج السفن والمدن، الأثاث والنقود القديمة تعد في آن واحد سلبية وإيجابية للمتحف، فالذين ليس لديهم فكرة من قبل عن التاريخ الهامبورغي، يمكن أن يصابوا بصدمة لثقل المهمة التي يقومون بها مع حساب عامل الزمن!

لم يبق من الحديث عن المتحف إلّا مجموعة صور، حيث يمكن أخذ انطباع عن شكل المتحف من الداخل:

[f

بوابة Millerntor أحد أبواب هامبورغ القديمة من الجهة الشرقية، حيث كانت تستخدم للدخول إلى المدينة من جهة ضاحية St. Pauli أو مدينة ألتونا (في يومنا الحالي أحياء). Foto: Ahmad Alrifaee


مدينة هامبورغ ونهر الإلبه

نموذج مصغر لمدينة هامبورغ حوالي العام 1830 ميلادي. Foto: Ahmad Alrifaee

مطبخ هامبورغي

أواني مطبخ تقليدية في هامبورغ القديمة. Foto: Ahmad Alrifaee

تجسيد لمنزل في مدينة هامبورغ قديماً. Foto: Ahmad Alrifaee

ثياب الهامبورغيين حوالي العام 1950 ميلادي. Foto: Ahmad Alrifaee


موسيقى

آلات موسيقية أنتيك تعود للقرن الـ 19 ميلادي. Foto: Ahmad Alrifaee

نقوش تذكارية

تعود هذه المنحوتات للعاملين في بناء السفن حوالي العام 1460 ميلادي. Foto: Ahmad Alrifaee

خريطة تفاعلية مجسمة لهامبورغ القديمة. Foto: Ahmad Alrifaee

مدفع من القرن الـ 18 ميلادي. Foto: Ahmad Alrifaee

سفينة

مجسم حجم متوسط لسفينة تجارية شراعية. Foto: Ahmad Alrifaee

أثاث يعود لمنزل لعائلة يهودية في هامبورغ. Foto: Ahmad Alrifaee

Fotos: Ahmad Alrifaee