Bild: CanvaPro
6. يونيو 2024

وظائف ذات رواتب عالية لكنها غير محبوبة في ألمانيا.. ما هي؟

كشفت منصة تقييم أرباب العمل “Kununu” في مقال لها نقله موقع Frankfurter Neue Presse. عن وجود وظائف تُعتبر ذات رواتب مرتفعة لكنها لا تحظى بشعبية بين الموظفين. فيما يلي خمسة وظائف تعتبر ذات رواتب عالية لكنها غير محبوبة..

العمل في خدمة الدفن

يمكن أن يصل راتب العاملين في خدمة الدفن إلى حوالي 43 ألف يورو سنويًا. منذ عام 2003، يمكن للأفراد الحصول على تدريب متخصص بمجال الدفن. لكن هذا التدريب ليس شرطًا لمزاولة المهنة. قد يكون السبب وراء قلة الإقبال على هذه الوظيفة هو صعوبة التعامل مع أهالي المتوفين وتحضير مراسم الدفن، الأمر الذي يتطلب استقرارًا نفسيًا عاليًا وتعاطفًا كبيرًا.

وظيفة القس في الكنيسة

يصل راتب القس في الكنيسة الإنجيلية أو الكاثوليكية إلى 48 ألف يورو سنويًا. ورغم ذلك، تعاني الكنائس من صعوبة في شغل هذه الوظائف. ويعود السبب في ذلك إلى تراجع دور الكنيسة بالمجتمع الألماني. عموماً، لا يختار الأفراد هذا المسار الوظيفي من أجل المال، بل من منطلق القناعة الشخصية والدينية.

مهنة الجزار

تعتبر مهنة الجزار واحدة من أقدم المهن الحرفية، ويمكن أن يصل الدخل السنوي للعاملين فيها إلى 50 ألف يورو سنوياً. ورغم ذلك، فإن هذه المهنة غير محبوبة بسبب تزايد الاتجاه نحو الأنظمة الغذائية النباتية، إضافة إلى طبيعة العمل الصعبة والمرهقة والتي تتضمن التعامل مع الأجواء الباردة والرطبة وتقطيع اللحوم الثقيلة.

العمل في خدمة سحب السيارات

تشمل مهام العاملين في خدمة سحب السيارات إزالة المركبات غير الصالحة للسير من الطرقات والأرصفة، وأحيانًا سحب السيارات المتوقفة بشكل غير قانوني. ربما يكون هذا السبب وراء عدم شعبية هذه المهنة، إذ لا تجعل العاملين فيها محبوبين. ومع ذلك، فإن راتب العاملين في هذه المهنة يصل إلى 49 ألف يورو سنويًا.

التخطيط التلفزيوني

في عصر منصات البث مثل “نتفليكس”، قد لا يعلم البعض بوجود مهنة التخطيط التلفزيوني، والتي تتضمن تنظيم برامج التلفزيون. يمكن أن يصل راتب العاملين ف هذا المجال إلى حوالي 80 ألف يورو سنويًا. إلا أن البعض يخشى أن تختفي هذه الوظيفة في المستقبل القريب مع تقدم التكنولوجيا الرقمية والذكاء الاصطناعي.

يبدو ختاماً أن الراتب الجيد ليس دائمًا عامل جذب كافٍ للأفراد لاختيار وظيفة معينة. بل تعد البيئة العملية وطبيعة المهام والمعتقدات الشخصية عوامل مؤثرة بشكل كبير في قرارات الأفراد المهنية.