Bild: dpa
4. يونيو 2024

أكبر شركة سياحية في أوروبا تعلن إفلاسها والعملاء قلقون

تقدمت شركة  FTI Touristik والتي تعد أكبر شركة سياحية في أوروبا، بطلب لإشهار إفلاسها أمام محكمة منطقة ميونيخ. وذلك بعد وصول العجز لدى الشركة إلى ما يزيد عن مليون يورو. ورفض الحكومة الاتحادية تقديم المزيد من المساعدات للشركات السياحية. وفشلت صفقة بيع الشركة والتي كانت ستتم في شهر مايو لمستثمر أمريكي يدعى سيرتاريس؛ بسبب رفضه تغطية العجز الحاصل في الشركة.

علامات تجارية وأشخاص متضررون من الإفلاس

إفلاس شركة FTI Touristik سيؤدي إلى تضرر عدد من العلامات التجارية في عدد من الدول الأوروبية  في ألمانيا والنمسا وهولندا. ومن هذه العلامات”5vorFlug” و”BigXtra GmbH”، بالإضافة إلى العلامات التجارية لتأجير السيارات “DriveFTI” و”Cars and Camper”. ويوجد حالياً ٦٥ألف شخص ممن ذهبوا في رحلات سياحية تابعة للشركة. وما زالوا في إجازتهم ويشعرون بالقلق من هذا الإفلاس. وبحسب  منصة  FOCUS الإلكترونية، فإن عملاء الشركة لم يكونوا الأشخاص الوحيدين الذين أعلنت الشركة إفلاسها بعد ذهابهم في رحلات تابعة لها. فقد أفلست من قبل شركات مثل  Thomas Cook التي أفلست قبل عدة سنوات. وشركة  Attika Reisen التي أفلست مؤخراً.

التأمين الإلزامي يحمي حقوق العملاء

يحمي التأمين الإلزامي الذي تمنحه الشركات السياحية لعملائها حقوقهم حتى في حال إفلاس الشركة. ويمكن للأشخاص الذين ذهبوا برحلات مع  شركة FTI الحصول على حقوقهم بموجب شهادة الأمان التي منحتها لهم الشركة. وضمان تأمين رحلات العودة لهم. وبحسب مركز المستهلك الأوروبي (EVZ) فإنه إذا أعلنت شركة إفلاسها وكانت شركة الطيران أو الفندق  جزءاً من الرحلة، فإن منظم الرحلة ملزم بإعادة الحجز على نفقته الخاصة.

شركة FTI لن تنفّذ الرحلات التي لم تبدأ

أكد متحدث باسم  شركة  FTI Touristik أن الرحلات التي لم تبدأ بعد لن تنفّذ. وبحسب منصة  FOCUS الإلكترونية، فإنه يمكن للأشخاص الذين حجزوا للذهاب في رحلات مع شركة FTI Touristik، التواصل مع المرشدين السياحيين أو التواصل على رقم خدمة العملاء :0489710451498، لمعرفة الالية التي سيتعاملون بها معهم. والمتعلقة برد المبالغ المدفوعة قبل انتهاء المواعيد النهائية لذلك.