Bild von Gerd Altmann auf Pixabay
12. مارس 2024

الإضرابات في ألمانيا.. لمحة عامة!

في هذه الأيام، إذا كان على أي شخص الخروج، يمكن أن يجد نفسه في رحلة مغامرة غير مخططة! سواء بوسائل النقل العامة كالقطارات، أو في المطارات. ودعت نقابة فيردي سائقي القطارات للإضراب السادس في نزاع المفاوضات الجماعية. ما أدى أيضًا إلى قيود كبيرة أثرت حتى على شركات الشحن.

وبحسب تقرير أعده موقع Tagesschau، رفضت محكمة العمل في فرانكفورت طلباً عاجلاً من السكك الحديدية ضد الإضراب. ويبدو أن الأمور لن تسير وفقًا لخطة المسافرين يوم الثلاثاء، خاصة بعد إعلان نقابة سائقي القطارات (GDL) عن هذا الإضراب خلال وقت قصير. السكك الحديدية لديها وقت محدود لوضع جدول زمني للطوارئ، ومع ذلك، يتوفر عرض أساسي على موقع الشركة الإلكتروني. خلال الإضرابات السابقة، وفرت السكك الحديدية نحو 20% من وسائل النقل للمسافات الطويلة.

الإضرابات تشل حركة المطارات

تشهد شركة لوفتهانزا إضرابًا بسبب دعوة اتحاد المقصورة UFO. ومن المتوقع أن الإضراب سيؤثر على حوالي 120 ألف مسافر مع إلغاء نحو 1000 رحلة جوية. الإضراب يشمل يومي الثلاثاء والأربعاء. إذ ستتوقف جميع الرحلات المغادرة من فرانكفورت أم ماين وميونيخ خلال فترة تمتد من الساعة الـ 4 صباحًا حتى الـ 11 مساءً.

في نهاية الأسبوع الماضي، توقف عمال شركة الشحن التابعة لشركة Lufthansa Cargo عن العمل. وقبل ذلك، أضربت لوفتهانزا تكنيك ولوفتهانزا للتدريب على الطيران ولوفتهانزا للتدريب الفني. لم يكن لهذا أي عواقب على المسافرين، لكنه كان له عواقب على الشركة. وفي الآونة الأخيرة، أضرب أفراد الأمن في مطارات فرانكفورت وهامبورغ ودوسلدورف دون سابق إنذار. كما أضرب مراقبو الأفراد والبضائع في مطار كولونيا – بون، بالإضافة إلى الإضراب التحذيري الذي نظمه طاقم لوفتهانزا الأرضي. والذي أعلن عنه موقع ver.di. وأدى لقيود كبيرة على الحركة الجوية، خاصة في فرانكفورت وميونيخ.

كم من الوقت سيستغرق ذلك؟

بسبب التشويش الكبير حاليًا، يصعب تحديد الوضع بدقة. وتسعى نقابة فيردي إلى استمرار المفاوضات حول ظروف عمل طاقم العمل الأرضي بشركة لوفتهانزا في 13 و14 مارس. بعد قرار الإضراب، شنت نقابة المقصورة UFO إضرابًا ودعت لوفتهانزا إلى الجلوس على طاولة المفاوضات.

وفي ظل تأثير الإضرابات السابقة على وسائل النقل العامة، أدت الإضرابات التحذيرية لاضطرابات كبيرة في حركة المرور عبر معظم الولايات الاتحادية. وتتفاوض فيردي حاليًا على اتفاقيات جماعية جديدة مع شركات النقل في 14 ولاية اتحادية. وفي شمال الراين- فيستفالين، أعلنت شركة ver.di عن فشل المفاوضات بشأن قرابة 30 ألف موظف في شركات النقل البلدية. ويجب على أعضاء النقابات الآن التصويت على الإضرابات لأجل غير مسمى، ومن المحتمل أيضًا أن تكون هناك صفقات في ولايات اتحادية أخرى خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

ماذا سيحدث لعطلة عيد الفصح؟

لا أحد يستطيع أن يجزم بما إذا كان السفر بالقطار أو الطائرة سوف يكون ممكناً خلال عيد الفصح من دون فوضى الإضرابات. إذا كنت لا ترغب بالذهاب في إجازة مغامرة، فمن الأفضل البقاء بالمنزل. وهذا ينطبق بشكل خاص على رحلات القطار!