Equal Pay Day/ Foto: Canva Pro
7. مارس 2024

النساء تحصل على أجر أقل في ألمانيا!

مازال طريق المساواة بين الجنسين في ألمانيا طويلاً. فالنساء تحصل على أجر أقل حتى اليوم، وتصل النسبة في المتوسط إلى ​​18% أقل من الرجال. ووفقاً لمجلة Plan Post فإن ما يسمى بيوم المساواة في الأجور يلفت الانتباه إلى هذا الظلم في الأجور.

فجوة الأجور بين الجنسين!

وفي ألمانيا بلغت الفجوة بالأجور بين الجنسين 18% في عام 2023. وهناك اختلافات كبيرة بين ألمانيا الشرقية والغربية. ففي ألمانيا الغربية وبرلين بلغ إجمالي الناتج المحلي حوالي 19%. أما في مناطق ألمانيا الشرقية فكان 7% فقط. وفي مقارنة أوروبية تحتل ألمانيا أحد المراكز الأخيرة. وهي أقل بكثير من متوسط ​​الاتحاد الأوروبي البالغ 13% (بدءاً من عام 2021). ويكون الفرق حاداً بشكل خاص عندما يتعلق الأمر بالمعاشات التقاعدية. فمعاشات النساء في ألمانيا أقل بنسبة 49% من معاشات الرجال.

أسباب فجوة الأجور

يحدد منظمو يوم المساواة في الأجور من BPW Germany eV  أسباباً مركزية لفجوة الأجور بين الجنسين. وأولها تقسيم العمل بحسب الجنس؛ ففي حين يعمل الرجال في مجالات ذات دخل وفرص وظيفية أعلى من المتوسط. فإن النساء يعملن في وظائف الخدمة الاجتماعية مع فرص أقل للتقدم وأجور منخفضة نسبياً. ووجود العوائق الهيكلية يقل احتمالات وصول المرأة إلى مناصب قيادية وصنع قرار ذات أجر أفضل أثناء العمل في نفس المجال. ويلعب التوزيع الاجتماعي الراسخ للأدوار دوراً مهماً. فأعمال المنزل غير مدفوعة الأجر تدفع المرأة للعمل بدوام جزئي في كثير من الأحيان وتنقطع عن عملها أكثر من الرجل. وذلك له تأثير كبير على التقاعد أيضاً.

دعوة إلى التغيير

وللوصول إلى حلّ جذري طالبت فردا أتامان المفوضة الفيدرالية لمكافحة التمييز الشركات بالاستعداد للتغيير الثقافي. “ومن ناحية أخرى، يجب على المزيد من النساء الدفاع عن أنفسهن قانونيا حتى يعاد التفكير”. بينما تدعو تانيا تشاولا رئيسة اتحاد نقابات العمال الألماني في هامبورغ إلى تحسين الأجور في العديد من المجالات وبذل المزيد من الجهود لتحقيق التوازن بين العمل والحياة الأسرية. وتأمل النقابات في التوصل إلى حل أوروبي كما وعدت النائبة الديمقراطية المسيحية ماريا والش. “يجب علينا القضاء على فجوة الأجور بين الجنسين مرة واحدة وإلى الأبد”.

المصدر1

المصدر2