Foto: Rolf Vennenbernd/dpa
5. يناير 2024

السجن يلاحق ممثل من أصول لبنانية في ألمانيا!

يواجه الممثل كيدا خضر رمضان عقوبة السجن لمدة عشرة أشهر لقيادته السيارة دون رخصة في عدة مناسبات! في الواقع، أوقفت محكمة المقاطعة الحكم تحت المراقبة في فبراير 2022. لكن تم إلغاء ذلك الآن حسبما صرحت متحدثة باسم المحكمة لوكالة الأنباء الألمانية أمس!

20 ألف يورو!

في فبراير 2022 حكم على رمضان بدفع 20 ألف يورو للجمعيات الخيرية مع تحديد موعد نهائي للدفع. وأوضحت المتحدثة باسم المحكمة أن هذا المبلغ لم يتم دفعه بالكامل في الموقت المحدد، لذا ألغت محكمة المقاطعة فترة المراقبة. ودافع الممثل عن نفسه ضد هذا الأمر، لكن طعنه لم ينجح سواء أمام محكمة برلين الإقليمية أو حتى أمام المحكمة العليا للدرجة الأخيرة. وبحسب المتحدثة باسم المحكمة، فقد استنفدت جميع سبل الطعن القانونية. ولم يكن هناك في البداية أي تعليق من رمضان نفسه أو إدارته.

الرقص للسياح

ولد رمضان في بيروت عام 1976 وبعد اندلاع الحرب الأهلية اللبنانية انتقل إلى برلين أواخر السبعينات وعاش بمركز لإيواء اللاجئين في حي كرويتسبيرغ. زار رمضان مدرسة Hector-Peterson-Gesamtschule بالحي، ولكنه لم يكن مهتماً بالدراسة وغادر المدرسة دون الحصول على الشهادة. عوضاً عن ذلك حاول كيدا تكوين العلاقات في مجال الهيب هوب والبريك دانس مع الشباب العرب والأتراك في حواري كرويتسبيرغ وقاموا بالاستعراض أمام السياح. عام 1996 تزوج من زوجته مريم في تركياً وأنجبا ستة أطفال.

التمثيل منذ 2003

اشتهر رمضان، على الأقل بين العرب، في المسلسل التلفزيوني “4 Blocks” الحائز على عدة جوائز. لعب رمضان دور “علي” أو “طوني” رئيس عشيرة الحمادي الإجرامية من أصل عربي في برلين- نويكولن، والتي يتعين عليها التعامل مع جرائم القتل والعنف وصفقات المخدرات ورجال العصابات الآخرين ومحققي LKA. إلا أن مسيرته بدأت عام 2003 على يد المخرج “نيكو شيليك” في فيلمه التلفزيوني Alltag ومنذ ذلك الحين وهو يعمل كممثل محترف في الأفلام والمسلسلات الألمانية. حتى أنه مثل في أفلام عالمية هوليودية.

اعتزال مؤقت

في الحياة الواقعية، أعلن الممثل بشكل مفاجئ عن استراحة من التمثيل في يونيو 2023. وكتب رمضان البالغ من العمر 47 عاما على صفحته بمنصة إنستغرام “أنا مرهق من العمل وأدركت أنني لم أعد الشخص الذي أريد أن أكونه. ولهذا السبب آخذ قسطا من الراحة لأهدأ وأفكر بصدق”. يريد أن يكون قدوة حسنة لأولاده. وقال في ذلك الوقت: “لهذا السبب سأعمل بجد على نفسي لأعود أقوى وأخلق أشياء إيجابية معكم”.