Großkontrollen in BillstraßeFoto: Daniel/Bockwoldt/dpa
15. ديسمبر 2023

تقييم عمليات التفتيش المشتركة في Billstraße

تقوم منطقة هامبورغ-ميتي بتقييم عمليات التفتيش المشتركة في المنطقة في Billstraße بمنطقة Rothenburgsort الذي أصبح محط اهتمام سلطات هامبورغ بشكل متزايد منذ الحريق الكبير في عيد الفصح الماضي. وعرضت النتائج المؤقتة يوم الخميس وفقاً لموقع NDR.

عمليات التفتيش المشتركة

فمنذ الحريق الكبير الذي وقع في أبريل/ نيسان نفذت فرقة العمل في Billstraße أربع عمليات مشتركة ومداهمات بمشاركة ما يصل إلى اثنتي عشرة وكالة. وفحصوا إجمالي 69 شركة في 28 عقاراً. ووجدت السلطات بعض المخالفات الصارخة وأوجه القصور المتعلقة بالسلامة في كل شركة تقريباً. غالباً ما كان هذا ينطوي على نقص الحماية من الحرائق والتخزين غير المناسب للخردة. فصدرت تعليمات لـ 48 شركة باستعادة النظام. بالإضافة إلى ذلك رفعت 14 قضية جنائية بسبب تخزين الثلاجات التي تحتوي على سائل تبريد سام بشكل غير صحيح.

اكتشاف 17 مسكناً غير قانوني

وكذلك اكتشفت السلطات 17 موقعاً للإقامة غير القانونية. حيث كان غالبية العمال من أوروبا الشرقية هناك. وقال مدير مكتب المنطقة رالف نويباور (SPD) إن الظروف كانت خطيرة في بعض الأحيان. مما أدى إلى إغلاق أماكن الإقامة تلك.

تزايد الوعي!

لأن عدة شركات تعمل في عقار واحد في بعض الحالات بمنطقة Billstraße. يجعل التأجير من الباطن عمل السلطات الرقابية أكثر صعوبة. لكن جهود فرقة العمل بدأت تؤتي ثمارها. وقام بعض مالكي العقارات بإبلاغ مستأجريهم بالفعل. وأعرب مدير مكتب المنطقة نويباور عن رضاه حول نتائج المداهمات حتى الآن: “لقد لاحظنا أن العمليات المشتركة تعمل ببطء على زيادة الوعي في المنطقة بأن الأمور لا يمكن أن تستمر على هذا النحو”.

استمرار عمليات التفتيش في 2024

وفي المستقبل ينبغي أن يصبح Billstraße منطقة صناعية كلاسيكية مرة أخرى مع ظروف آمنة ومنظمة. ومن أجل تنفيذ ذلك تريد المنطقة إجراء مراقبة مكثفة العام المقبل. وهناك أداة أخرى وهي حق الأول للشراء لممتلكات في الجزء الشرقي من Billstraße والذي أقره مجلس الحكومة نهاية نوفمبر الماضي. وهذا يعني أحقية المستأجر بشراء العقار قبل غيره.

 التركيز على Billstraße منذ الحريق الكبير

كان Billstraße محور اهتمام مكتب المنطقة منذ حريق كبير في أبريل. حيث اشتعلت النيران في العديد من المركبات والغسالات وغيرها من البضائع المخزنة وامتدت النيران إلى مجمع مستودعات. وانشغلت إدارة الإطفاء بإخماد الحريق لعدة أيام.