Foto: Canva Pro
21. يونيو 2023

نصائح للتعامل مع ارتفاع درجات الحرارة

أخيراً جاء الصيف، والشمس، ودرجات الحرارة المرتفعة، وهي الأمور التي تحسن مزاجية الكثيرين، وتشعرهم بالفرح، لكن الخبراء يحذرون من موجات حر شديدة. إذ تتنبأ خدمة الأرصاد الجوية الألمانية بأشهر صيف يمكن أن يكون فيها الجو حار وجاف جداً وقد يكون مُتعباً أيضاً. بدورها تُحذر الجمعية الطبية الألمانية من أن موجات الحر الشديد قد تؤدي إلى ارتفاع معدل الوفيات بين السكان، وأن كبار السن معرضون للخطر بشكل خاص. من جهته أعلن وزير الصحة الاتحادي لاوترباخ عن خطة للحماية من موجات الحر، سيتم وضعها في الأسابيع المقبلة، لكن ما الذي يمكن أن تفعله/تفعلينه لضمان ألا يكون أثر ارتفاع درجات الحرارة خطيراً عليكم؟ نشر موقع تاغسشاو مجموعة من النصائح للتعامل مع موجات الحر الشديد أهمها

التغذية مع ارتفاع درجات الحرارة

أهم شيء لحماية الجسم من تأثيرات موجات الحرارة، السوائل، ثم السوائل، ثم السوائل. إذ يوصي المركز الاتحادي للتثقيف الصحي بتناول لترين إلى 3 لترات من السوائل يومياً. يأتي الماء في المقدمة، أو العصير أو الشاي غير المحلى، ولكن يجب تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين أو المشروبات الكحولية.
بالإضافة إلى ذلك يجب ألا تكون المشروبات باردة جداً حتى لا تسبب ضرراً للمعدة، ويجب على كبار السن على وجه الخصوص شرب كميات كافية من السوائل، لأنهم غالباً ما يشعرون بالعطش أقل من غيرهم أو حتى ينسون شرب السوائل. يجب على أقاربهم الوقوف إلى جانبهم وتذكيرهم بشرب السوائل إذا لزم الأمر.
بالنسبة للطعام، يجب أن يكون سهل الهضم، إذ يوصي المركز، بالفواكه والخضراوات والسلطة والشوربات قليلة الدسم، والحليب قليل الدسم أو منتجات الألبان. ولذلك يُنصح بتناول عدة وجبات صغيرة على مدار اليوم بدلاً من 3 وجبات كبيرة، كما يجب عدم فقدان الملح من الطعام في الأيام الحارة، فالتعرق يطرد الصوديوم من الجسم. ومع ذلك، فإن الصوديوم ضروري للحياة لأنه يلعب دوراً مهماً في تنظيم توازن الماء في الجسم. ويمكن أن يؤدي نقصه إلى أعراض مثل التعب أو تأخر رد الفعل أو حتى الارتباك. ومع ذلك لا يُنصح بالاستخدام المفرط للملح، عندما يكون الجو حراً.

الملابس

يجب ارتداء الملابس الفضفاضة والخفيفة المصنوعة من أقمشة تسمح بمرور الهواء. مثل الفسكوز والقطن الرقيق والكتان والحرير. ولبس الألوان الفاتحة، إذ تعكس ضوء الشمس أكثر من الألوان الداكنة، مما يساعد في الحفاظ على برودة الجسم.
كم يُوصى باستخدام الأكمام الطويلة لحماية البشرة من أشعة الشمس. كما يجب استخدام واقي من الشمس مع عامل حماية كاف في المناطق المكشوفة من الجلد. بالإضافة إلى ذلك يوصي الخبراء بنظارات شمسية وقبعة (برنيطة) خلال فترات الحرارة الشديدة.

الروتين اليومي خلال ارتفاع درجات الحرارة

يُنصح بتجنب التعرض للشمس الحارقة وخلال الأوقات الحارة بشكل خاص من اليوم. ومن الأفضل أداء المهمات والواجبات اليومية أو الأنشطة البدنية مثل الرياضة في ساعات الصباح أو المساء. ولا ينبغي حتى لعشاق الرياضة الكبار إجهاد أنفسهم في الأيام الحار، والاعتماد على التمارين الخفيفة.
كما أوصى خبراء الصحة بالذهاب للتنزه في الغابة. أو البحيرات والأنهار إذا كان لديكم رغبة في الخروج على الرغم من درجات الحرارة العالية. في المدينة يجب تجنب الشوارع الضيقة قدر الإمكان.

في الشقة

من أجل الحفاظ على برودة منزلك قدر الإمكان، يجب تهويتها في الصباح أو المساء أو في الليل خلال الأيام الحارة. التهوية المتقاطعة هي الأكثر فعالية، إذا تم فتح جميع النوافذ في نفس الوقت، فإن الهواء البارد يخترق جميع الغرف بسرعة. وخلال النهار يجب أن تظل النوافذ مغلقة بمجرد أن تتجاوز درجة الحرارة الخارجية درجة الحرارة داخل الشقة. ويجب أن تظل الستائر مغلقة أثناء النهار، ويجب أن تكون درجة الحرارة في الشقة دائماً أقل من 32 درجة مئوية وفي الليل أقل من 24 درجة مئوية.
في حال ارتفعت درجات الحرارة فوق هذا المستوى، أوقف تشغيل الأجهزة الكهربائية غير الضرورية. كما يمكن أن تساعد المراوح أيضاً في ضمان المزيد من تحريك الهواء داخل المنزل ولكن احذر من درجة حرارة تصل إلى 35 درجة مئوية، تهدد الأجهزة بالوصول إلى حدها الأقصى وارتفاع درجة حرارتها.
في الليل يجب أن تنام في أبرد غرفة في الشقة، حتى لو لم تكن غرفة النوم، وبالنسبة لبياضات الأسرة يجب أن تكون فضفاضة وخفيفة وتسمح بمرور الهواء. وفي بعض الأحيان يكفي غطاء ملاءة أو غطاء لحاف فارغ. وفي الأمسيات الحارة، يوصي المركز بوضع الملاءة في كيس بلاستيكي في الفريزر لفترة قصيرة، ثم استخدم القماش المبرد لإنعاش جسمك.

الأدوية

توصي الجمعية الطبية الألمانية باختبار الدواء لتحمل الحرارة. خلال موجة الحر، يمكن أن يكون للأدوية التي تتسبب بالجفاف تأثير ضار، مثل المهدئات أو بعض مضادات الاكتئاب ومضادات الذهان. يمكنك أخذ المشورة من الطبيب أو الصيدلاني بهذا الخصوص. ويجب ألا تتوقف عن أخذ الدواء بمفردك تحت أي ظرف من الظروف أو تناول جرعات مختلفة عن الموصى بها.
الأعراض المرتبطة بارتفاع درجات الحرارة يمكن أن تكون إجهاد، دوخة، وهن، عطش شديد، صداع. تصاحب ضربة الشمس أيضاً أعراض مثل الغثيان والنعاس والقيء أو مشاكل الدورة الدموية الشديدة. في مثل هذه الحالات يجب استدعاء سيارة الإسعاف ونقل الشخص المصاب إلى مكان بارد، ووضعه بشكل مسطح وتبريده بشكل مثالي بمناشف رطبة حتى وصول سيارة الإسعاف. واذا كان الشخص المعني فاقداً للوعي، يجب وضعه على جانبه دون تحريكه.