Foto: Unsplash/Norbert Hentges
23. فبراير 2023

سم “PFAS” يلوث شمال ألمانيا

وفقاً لبحث أجرته عدة مؤسسات إعلامية هي NDR و WDR وSüddeutsche Zeitung، وجدت 175 مكاناً ملوثاً بمواد كيميائية صناعية. تقع تلك الأماكن في الولايات الشمالية الأربعة هامبورغ و ساكسونيا السفلي و شليسفيغ هولشتاين و مكلنبورغ فوربومرن. شارك في إجراء البحث 9 صحافيات و صحفيين ألمان يعملون في تلك المؤسسات الثلاثة. وقدموا مئات الاستفسارات لبرلمانات الولايات الاتحادية، وتواصلوا مع 15 شريكاً إعلامياً أوروبياً كجزء من البحث الدولي.

فما هو سم “PFAS” ؟

الاسم هو اختصار لمركبات الألكيل المشبعة بالفلور و البوليفلور، التي تضم أكثر من 10 آلاف مادة كيميائية من صنع الإنسان. هذه المواد تستخدم في تصنيع العديد من المنتجات لأنها مواد طاردة للماء والشحوم والأوساخ. ومن ضمن تلك المنتجات سترات المطر وقلايات الطعام وخيط تنظيف الأسنان وأجهزة التدفئة الكهربائية. تلك المواد الكيميائية تظل في البيئة لفترات طويلة لا يمكن التخلص منها كذلك في الدم والأنسجة. يتسبب “PFAS” بالإصابة بالسرطان والعقم وضعف جهاز المناعة عند الإنسان.

منطقة إلبه سجلت أعلى نسبة لـ “PFAS”

سجّلت هامبورغ 54 نقطة وحدها، حيث كانت منطقة إلبه أعلى منطقة لتواجد “PFAS”. في ولاية مكلنبورغ فوربومرن تواجد بها 18 نقطة و أربع منها في مواقع عسكرية. بعد أخد القياسات على المسطحات المائية أيضاً وفحص الأسماك، أجرى الباحثون الفحص على 14 عينة وسجلت جميعها نسبة عالية أكثر من المصنفة على أنها مقبولة للصحة. أما في ولاية ساكسونيا السفلى فاكتشف 45 موقعاً بها و 58 موقع في شليسفيغ هولشتاين. بعض تلك المواقع تم فيها استخدام رغوة مكافحة الحرائق، حيث عثروا على مستويات عالية من “PFAS” في مواقع فرق الإطفاء. كما كشف عن زيادة التركيز في المياه الجوفية.

أكثر من 1500 مكان ملوث في ألمانيا

تشمل المواقع الملوثة في الدراسة المواقع الصناعية والمواقع العسكرية ومدافن النفايات ومحطات معالجة مياه الصرف الصحي. ثبت أن أكثر من 1500 موقع ملوث بـ “PFAS”، وذلك وفقاً للطريقة العلمية االتي اسُتخدمت في البحث بناء على المعهد الأمريكي. كذلك يوجد أكثر من 17 ألف موقع ملوث بالمواد الكيميائية الصناعية في جميع أنحاء أوروبا.