Foto: pixabay
24. أكتوبر 2022

منظمات تطالب بمعاملة متكافئة لجميع اللاجئين في ألمانيا!

دعا تحالف من 15 منظمة الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات إلى معاملة جميع اللاجئين معاملة واحدة. وبحسب التحالف، فإن تجربة ألمانيا باستقبال اللاجئين الأوكرانيين كانت جيدة، وطالب الموقعون على الدعوة، التي بدأها مجلس اللاجئين ومجموعة العمل الحكومية للرعاية المجانية في شمال الراين فيستفاليا، بتعميم هذه التجربة مع اللاجئين الآخرين.

كل هذا ممنوع على اللاجئين الآخرين!

اللاجئون الأوكران يتمتعون بإعفاءات من متطلبات التأشيرة، ومنحاً مباشراً لتصاريح الإقامة الإنسانية. وخيار الإقامة في منازل خاصة بدلاً من مراكز الاستقبال، والمساعدة الاجتماعية المكثفة والوصول المباشر إلى دورات الاندماج، وسوق العمل والدراسة. لكن في المقابل “كل هذا ممنوع على اللاجئين الآخرين” وفقاً لكريستيان فولترنغ، رئيس منظمة الرعاية الاجتماعية غير الهادفة للربح في شمال الراين فيستفاليا. وأضاف فولترنغ: “سواء كان ذلك الاعتراف بالوثائق، أو الدعم في البحث عن وظيفة، أو شقة، أو الوصول إلى المدرسة والرعاية النهارية. بعد الحرب في أوكرانيا، وجدت الدولة والحكومة الاتحادية حلولاً غير بيروقراطية، وكان الأمر يستحق ذلك”. لكن الاندماج بالعمل والتعليم والسكن اللائق لا يُمنح بأي حال من الأحوال لجميع الناس.

الحد من المعاملة غير المتكافئة

المدير العام لمجلس شمال الراين فيستفاليا للاجئين، بيرغيت ناوغوكس، رحبت بالتسهيلات التي قُدمت للأشخاص الأوكرانيين الذين يسعون للحصول على الحماية، وفي نفس الوقت دعت إلى وضع حد للمعاملة غير المتكافئة.

وجاء في دعوة التحالف أنه “بينما تُفتح الحدود والأبواب بالنسبة للبعض، لا يزال البعض الآخر يشعر بالقوة الكاملة لسياسة الردع والعزل الألمانية والأوروبية”! وبينما “يُنقل البعض بواسطة حافلات على الحدود ويُسمح لهم بالسفر بالقطار في ألمانيا مجاناً، يتعين على آخرين الاستمرار في المخاطرة بحياتهم، على سبيل المثال عبور البحر الأبيض المتوسط أو في الغابات الواسعة لبيلاروسيا، بسبب عدم وجود طرق هروب آمنة وقانونية”!

Foto: Ohmydearlife from Pixabay

s