Image by Sam Williams from Pixabay
23. أغسطس 2022

زيادة الشكاوى حول ضوضاء الطائرات ليلاً في هامبورغ!

على الرغم من الحظر المفروض على الرحلات الليلية، فإن المزيد من الرحلات تقلع من مطار هامبورغ وتهبط ليلاً. فما هو السبب؟ ورغم أن هناك حظراً فعلياً على الرحلات الجويّة الليلية من الساعة 11 مساءً حتى الساعة 6 صباحاً. إلا أن سلطة البيئة سجّلت 501 رحلة طيران ليلية منذ بداية العام وحتى 8 آب/ أغسطس بحسب صحيفة Hamburger Abendblatt. وبسبب كورونا يستخدم مطار هامبورغ حالياً بنسبة 70% فقط، لكن من المرجح أن يرتفع الرقم أعلى بكثير من قيمه في عام 2019 بحلول نهاية هذا العام.

أسباب الرحلات الجوية الليلية

يسمح لشركات الطيران بالإقلاع والهبوط حتى منتصف الليل دون إذن خاص ويمكنها الإبلاغ عن الأسباب فيما بعد. حيث يتعين على ضباط الحماية من ضوضاء الطائرات الموافقة على كل رحلة بين منتصف الليل والساعة 6 صباحاً مقدماً. حدث ذلك 18 مرة بحلول منتصف آب/ أغسطس لهذا العام. أما الأسباب التي أعطتها شركات الطيران؛ فكانت عن مشاكل فنية ومشاكل التحكم في الحركة الجوية ونقص الموظفين والطقس. كأكثر الأسباب شيوعاً للإقلاع والهبوط خارج أوقات الطيران العادية.

شكاوى متزايدة!

تتزايد الشكاوى بشأن ضوضاء الطائرات ووفق ما أوضحته الهيئة؛ أن مسؤولي الحماية من ضوضاء الطائرات لا يقومون بأي تقييمات لإحصاء الشكاوى خلال العام. وأضافت: “نتوقع أن عدد الأشخاص الذين سيشتكون من ضجيج الطائرات في عام 2022 سيتضاعف مقارنة بعام 2021”
في العام الماضي، أحصت السلطة أكثر من 22 ألف شكوى فردية مجهولة المصدر من هامبورغ والمنطقة المحيطة بها. وفي عام 2020 كان هناك أكثر من 75 ألفاً، بينما وصلت عام 2019 إلى قرابة 320 ألفاً. وفي ضوء العدد الهائل من الشكاوى تفترض هيئة البيئة أن 95% على الأقل من الشكاوى غير المسماة هي شكاوى آلية.

s