Foto: Marcus Brandt/dpa
28. يونيو 2022

دروس ركوب خيل مجانية لوزير داخلية هامبورغ!

تحوّلت قضية ظهور وزير الداخلية المحلي بولاية هامبورغ، آندي غروته، إلى قضية سياسية بامتياز! ففي نهاية شهر أيار/ مايو كرّم غروته الفائزين في سباق قفز الحواجز الألماني في هامبورغ، وكان يجلس على ظهر حصان. ما أدى إلى توجيه اتّهامٍ له من قبل حزب CDU في قاعة مدينة هامبورغ بأخذ دروس ركوب الخيل مجاناً.

ووافق اتحاد الشرطة الألماني أيضاً على هذه الاتّهامات. كما صّرح رئيسها توماس جانفر: “لو قام أحد زملائي بذلك، لكنّا دققنا النظر منذ فترة طويلة ما إذا كان ينبغي البدء في الإجراءات التأديبية”. لأنه لا يجوز للمسؤول أو الموظف قبول مكافأة أو هدية.

الداخلية ترفض هذه المزاعم

وزارتا الداخلية والرياضة رفضتا هذه المزاعم وحجتهما أن غروته لم يأخذ دروساً في ركوب الخيل كما يُزعم. وإنما كان عليه أن يقوم بجولات مع الحصان كما فعل كل متسابق قبل أن يركب حصاناً جديداً لأول مرة. وإلى جانب ذلك من الطبيعي أن ينشط وزير الرياضة في الأحداث التنافسية بنفسه، فقد ركب مؤخراً قارباً بنفسه في حدث تجديف.

سؤال بسيط من CDU!

كان من الممكن مع ذلك أن تكون حكومة هامبورغ المحلية ساهمت بنفسها في تكوين الانطباع بأن غروته تلقّى دروساً مجانية لركوب الخيل، نظراً لأن CDU تحدث عن هذا من خلال سؤال بسيط، ولم تُرفض صيغة السؤال صراحةً خلال إجابات أعضاء الحكومة.

مخالفة قواعد كورونا و”Pimmelgate”

انتقاد وزير الداخلية غروته لم يكن الأوّل، ففي يونيو 2020 اشتُبه في انتهاكه لمتطلبات كورونا باحتفال واضطر إلى دفع غرامة! وفي خريف العام الماضي تعاملت وسائل الإعلام مع حملة تعليقات مسيئة طالته وجلبت له الكثير من السخرية.

s