Foto: Eman Helal
27. مايو 2022

عائلة مصرية أوكرانية بضيافة أسرة ألمانية في هامبورغ!

قرر عمر طه وزوجته الأوكرانية ألينا طاخا مغادرة أوكرانيا مع ابنتهم الصغيرة ميلانا ذات الثلاثة أعوام وجاءوا إلى هامبورغ في آذار/ مارس الماضي، بعد نصيحة من صديق مصري مقيم بالمدينة. استغرقت الرحلة بالسيارة 10 ساعات تقريباً إلى حدود بولندا وانتظروا هناك يومان ليستريحوا، ثم أكملوا الرحلة إلى أن وصلوا هامبورغ بعد 8 ساعات أخرى. أحضروا معهم ما استطاعوا حمله وقد حرص عمر لاعب رياضة المبارزة، احضار معداته نظراً لتكلفتها العالية!

ظروف الحرب في أوكرانيا

تقول ألينا: “نحن نعيش بمدينة فينيتسا وسط غرب أوكرانيا. إنها ليست منطقة حرب ساخنة، لكننا قررنا المغادرة بعد أن أغلق كل شيء. لم نعد نستطيع العمل والمدارس أغلقت ونحن لدينا طفلة صغيرة تحتاج أن تعيش بمكان أمن و أن تذهب إلى الحضانة. بدأت الحرب نحو ثلاثة أشهر ولا نعرف كم ستستمر”! لم يتوقع عمر أن تقوم روسيا بالهجوم على أوكرانيا فقد شارك مع تلاميذه ببطولة للمبارزة في كييف، قبل أيام قليلة من الهجوم الهجوم الروسي، وكان يخطط لبطولات مستقبلية.    

تعرف عمر على زوجته ألينا في مصر حيث كانت تعمل بمنطقة شرم الشيخ. تزوجوا هناك وعندما حملت فضّلا الانتقال إلى أوكرانيا عام 2018. بدأ عمر رياضة المبارزة منذ كان عمره 10 سنوات. عندما انتقل إلى أوكرانيا للإقامة مع زوجته، قرر افتتاح مركز للتدريب على المبارزة للأطفال الصغار، وعمل هو وزوجته بالمركز.

عائلة ألمانية تفتح منزلها لأخرى عربية أوكرانية 

عندما وصل عمر وزوجته إلى هامبورغ، ساعدتهما أخت صديقه للعثور على مكان للسكن، حيث عرض مالك المنزل هانو تيتجنز البالغ من العمر 62 عاماً، أن يقيموا بشكل مؤقت بمنزله مع ابنته آنا. عائلة تيتجنز واحدة من العائلات الألمانية التي فتحت أبواب منازلها لاستضافة عائلات أوكرانية لجأت إلى ألمانيا خلال الأشهر الأخيرة. مر أكثر من شهرين على وصول عمر وأسرته إلى هامبورغ، ساعده خلالها هانو وزوجته السابقة سوزانا على تيسير المعاملات الحكومية وترجمة الأوراق وإجراء المكالمات الهاتفية، كذلك بالبحث عن حضانة قريبة من المنزل لابنتهم الصغيرة ميلانا ذات الثلاثة أعوام

يقول هانو: “شعرت أن عدوان بوتين على أوكرانيا غير إنساني، ولم أتخيل أن أسرتي قد تمر بمثل تلك الظروف الصعبة التي تعيشها العائلات الأوكرانية! فأردت أن أفعل شيئاً، خصوصاً أن لدي شقة كبيرة ويمكنني أن أستضيف أسرة صغيرة”.

الرعاية الصحية وتصريح العمل

منذ جئنا إلى هامبورغ، ساعدتنا الحكومة كثيرًا. فقد حصلنا سريعاً بعد التسجيل بالمدينة على تأمين صحي وتصريح عمل” قال عمر. لكن زوجته حصلت على تصريح للعمل مبكراً قبله لأنه يحمل الجنسية المصرية، ولم يكن واضحاً في البداية كيف سيتم التعامل مع القادمين من أوكرانيا ولا يحملون جنسيتها! أراد عمر العودة لممارسة رياضته، فتواصل مع أحد أندية المبارزة الألمانية، وبدأ التدريب هناك، ما سمح له بالتعرف على أشخاص من جنسيات مختلفة، كما حصل على عمل بشركة سكوتر، حيث يقوم بأعمال الصيانة للأجهزة. أما ألينا فقد وجدت هي الأخرى وظيفة بدوام جزئي بقسم الحسابات في أحد الفنادق.

Alina Takha.1
عائلة مصرية أوكرانيه فى هامبورغ
3
4
5
6
7
2
previous arrow
next arrow
  • إعداد وتصوير: إيمان هلال – Eman Helal
s