ِAmloud Alamir
26. أبريل 2022

ما هي الأحزاب التي يصوت لها الأشخاص ذوو الخلفية المهاجرة؟

يعيش في ألمانيا حوالي 8 ملايين ألماني بالغ مع خلفية هجرة. شاركوا في انتخابات البوندستاغ عام 2021 ومثلوا حوالي 14% من أولئك الذين يحق لهم التصويت. وفي الانتخابات البرلمانية عام 2017 ، شكل الناخبون المؤهلون من أصول مهاجرة 10.2% من جميع الناخبين المؤهلين.

ما هي الأحزاب التي يصوت لها الأشخاص ذوو الخلفية المهاجرة؟

لفترة طويلة، كان يعتبر أن الأشخاص من خلفية هجرة لديهم ارتباطات حزبية اعتماداً على البلد الذي هاجروا منه هم أو أسلافهم: كان ما يعرف بالعمال الضيوف (من تركيا ويوغوسلافيا السابقة والبرتغال وإيطاليا وإسبانيا واليونان) وأحفادهم، أكثر تصويتاً لصالح الحزب الاشتراكي الديمقراطي. لاحقاً أصبحوا أكثر ميلا للتصويت لصالح الاتحاد الديمقراطي المسيحي/ الاتحاد الاجتماعي المسيحي. وتشير الدراسات الحديثة إلى أن الروابط الحزبية القديمة تتلاشى جزئيا. ولو ألقينا نظرة عامة على الدراسات في السنوات الأخيرة:

2021

قامت مجموعة بحثية من جامعات دويسبورغ إيسن وبامبرغ ودوسلدورف بالتحقيق في كيفية تصويت الأشخاص الذين لديهم تاريخ هجرة في انتخابات البوندستاغ لعام 2021. وأجرت مقابلات مع حوالي 1,500 شخص من دويسبورغ. أظهرت النتائج الأولية أن الناخبين ذوي الخلفية المهاجرة صوتوا بطريقة مماثلة للأشخاص الذين ليس لديهم تاريخ هجرة.

قارن الباحثون أربع مجموعات: الأشخاص من أصل تركي، والألمان الروس، والألمان الذين لديهم تاريخ هجرة مختلف، والألمان الذين ليس لديهم تاريخ هجرة. وحصل الحزب الاشتراكي الديمقراطي على أكبر عدد من أصوات الناخبين من أصل تركي 39% والروس الألمان 30%. بالمقارنة مع المسح الوطني لعام 2017، صوت عدد أقل بكثير من الروس الألمان لصالح CDU بنسبة 20%، وكانت نسبة الإقبال على التصويت بين الألمان من أصل تركي 67% والألمان الروس 66% أقل قليلا منها بين الألمان الذين لديهم خلفية هجرة أو بدونها (كلاهما 69%)

2019

ووفقا لدراسة أجرتها مؤسسة كونراد أديناور (KAS)، حصل الحزب الاشتراكي الديمقراطي على موافقة 15% من أصوات الناخبين ذوي الخلفية المهاجرة (في دراسة أجريت عام 2015، كان 32%). من ناحية أخرى، ظلت معدلات الموافقة على CDU  CSU بين عامي 2015 و2019 مستقرة إلى حد كبير عند حوالي 40% بين عامي 2015 و2019.

2018

وفي بحث آخر أجراه SVR وجد مجال البحث من عام 2018 أن CDU وCSU كانا الحزبين الأكثر شعبية بين الأشخاص الذين لديهم خلفية هجرة بنسبة 43.2% لأول مرة. ووفقا للدراسة، خسر الحزب الاشتراكي الديمقراطي حوالي 15% من عام 2016 إلى عام 2018، ووصل إلى 25%. وحصل الخضر واليسار على نحو 10% لكل منهما، والحزب الديمقراطي الحر وحزب البديل من أجل ألمانيا على نحو 5%.

ووفقا للدراسة، فإن العديد من الأشخاص من أصل تركي يبتعدون عن الحزب الاشتراكي الديمقراطي ويتجهون نحو الاتحاد. وقال 37% من الأشخاص من أصل تركي الذين شملهم الاستطلاع إنهم يحبون الحزب الاشتراكي الديمقراطي بشكل أفضل – في عام 2016 كان أقل بقليل من 70%. وفضل نحو 33% أحزاب الاتحاد، بزيادة 27% عن عام 2016.

كم عدد أعضاء البرلمان الألماني الذين لديهم خلفية مهاجرة؟

يُعاني حوالي 27.2% ممن لديهم خلفية هجرة من كونهم ممثلين تمثيلًا ناقصًا بشكل كبير في البرلمان الألماني وبرلمانات الولايات والمجالس المحلية. وحسب بحث أجرته MEDIA SERVICE دخل البرلمان الاتحادي لعام 2021  نحو 83 برلمانيا من خلفية مهاجرة، وفيما يتعلق بجميع النواب البالغ عددهم 735 نائبا، يأتي 11.3% منهم من عائلات مهاجرة. وحزب اليسار لديه أعلى نسبة من النواب ذوي خلفية هجرة تصل إلى 28.2%. وفي الحزب الاشتراكي الديمقراطي 17%، والخضر 14.4%، أما حزب البديل من أجل ألمانيا 7.2%، وبالنسبة للحزب الديمقراطي الحر 5.4%، وتصل النسبة إلى 4.1% في المجموعة البرلمانية لحزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي/ الاتحاد الاجتماعي المسيحي. أما أعضاء برلمان الولايات ذوي الخلفية المهاجرة فقد شكلوا ما معدله 4.5% فقط من النواب عام 2015، ما يُشير إلى عدم تمثيلهم بشكل جيد في برلمانات الولايات. يُذكر أنه عام 2005 كانت النسبة 1.4%.

كم عدد رؤساء البلديات الذين لديهم خلفية مهاجرة؟

خمسة فقط من أصل 337 عمدة في ألمانيا لديهم خلفية هجرة، وهذا يعادل 1.5%. حسب بحث الخدمة الإعلامية لشهر مارس/ آذار 2022. وللمقارنة تبلغ نسبة السكان الذين لديهم خلفية هجرة حوالي 27%. والمدن التي لديها عمدة مع خلقية هجرة هي هانوفر، كيل، غورليتز، روستوك ولاندشوت. ويحمل أحدهم الجنسية الدنماركية، وهو عمدة روستوك كلاوس روهي مادسن (مستقل)، الذي يشغل منصبه منذ عام 2019. ولا توجد نساء لديهن خلفية هجرة في هذا المنصب، مما يدل على عجز ديمقراطي! يُشار إلى أنه عام 2020 كان هناك 6 رؤساء بلديات لديهم تاريخ هجرة في كل ألمانيا.

المصدر

s