Photo: Christian Modla/ZB/dpa
1. ديسمبر 2021

إجراءات كورونا المتوقع مناقشتها وإقرارها في الاجتماع الحكومي غداً الخميس!

لا قرارات حتى الآن، لكن الكثير من الخطط. يوم الخميس تريد الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات مناقشة العديد من الإجراءات الجديدة في مؤتمر لرؤساء الوزراء. موقع تاغسشاو الإخباري نشر نظرة عامة حول ما يمكن أن يتم الاتفاق عليه غداً

التطعيم الإجباري

من المحتمل إقرار التطعيم الإجباري العام. لكن يجب على البوندستاغ التصويت على هذا القرار في حال اتخذته الحكومة. من جهته المستشار المستقبلي أولاف شولتز يريد رفع مطلب المجموعة البرلمانية. التصويت بدون كتلة برلمانية هو خيار لقضايا ساسة أخلاقياً. بدورها دعت الولايات بقيادة الاتحاد المسيحي والخضر الحكومة الاتحادية إلى الشروع في “العمل التحضيري لإقرار التطعيم الإجباري العام”.!

قانون الحماية من العدوى الألماني

يمكن تعديل قانون الحماية من العدوى، بحيث يكون لدى الولايات التي ترتفع فيها معدلات الإصابة بدرجة عالية “مجموعة أدوات مناسبة”، وفقاً لورقة من الولايات الاتحادية والتي يرأسها SPD. مثال على هذه الأدوات إغلاق المطاعم.!

التطعيمات

تريد الحكومة الاتحادية إجراء ما يصل إلى 30 مليون لقاح (اللقاح الأول والثاني والتطعيم المعزز) بحلول عيد الميلاد. لذلك يجب على فريق الأزمة الاتحادي أن يبدأ عمله على الفور. هذا ما أكدته الحكومة الاتحادية الحاكمة، وسيتم توسيع مجموعة من يُسمح لهم بالتطعيم. مستقبلاً قد يتمكن الصيادلة والممرضون/ات وأطباء الأسنان من التطعيم. ونقل الموقع عن رئيس وزراء بافاريا ماركوس زودر قوله إن الحكومة الاتحادية قد وعدت بتغيير المتطلبات القانونية لذلك.

حالة التطعيم

يجب أن تفقد شهادة التطعيم الاعتراف بها بعد 6 أشهر، وفقاً لورقة من الحزب الاشتراكي الديمقراطي. ومع ذلك، يجب أن تكون هناك فترة انتقالية حتى نهاية كانون الثاني/ يناير أو شباط/ فبراير، وهنا نتحدث عن 7 أو 8 أو 9 أشهر. التفاصيل في هذه النقطة سيتم نقاشها بشكل أكبر.

قاعدة 2G

على الصعيد الوطني (على الأٌقل وفقاً لاقتراحات ولايات SPD) يجب تطبيق 2G(المتعافين والمطعمين) على محال تجارة التجزئة والمؤسسات والفعاليات. على ألا تكون في محال تلبية الاحتياجات اليومية. يجب أن يتم مراقبة هذا من قبل المحلات التجارية.

اللقاءت وجهات الاتصال

قد تكون هناك قيود على الاتصال لأولئك الذي لم يتلقوا التطعيم. وهذا يعني: أن التجمعات الخاصة للأشخاص غير الملقحين ستقتصر على أسرتهم الخاصة وبحد أقصى شخصين من أسرة أخرى. هذا أيضاً مطلب من الوقة التي قدمها الحزب الاشتراكي الديمقراطي. كما يتوقع أن يتم إغلاق النوادي والملاهي الليلة والمنشآت المماثلة في المناطق التي ترتفع فيها معدلات الإصابة أو الاستشفاء. كما يجب فرض قيود على الفعاليات الكبيرة بشكل أوسع. لكن لا يزال من غير الواضح ما يعنيه ذلك بالتفصيل.

القرارات المتوقعة يوم الخميس

أعلن رئيس وزراء بافاريا ماركوس زودر والمتحدث باسم الحكومة شتيفان زايبرت أنه يجب الموافقة على التفاصيل في الخطوة التالية في مؤتمر رؤساء الوزراء يوم غد الخميس. وبحسب موقع تاغسشاو الإخباري تم تشكيل فريق الأزمات الاتحادية الحكومي، والذي بدأ عمله على الفور. يعنى الفريق بحل أي مشاكل قد تظهر، على سبيل المثال مع الخدمات الوجستية وتسليم اللقاحات. ومن المقرر أن يقود الجنرال الألماني كارستن بروير فريق الأزمة هذا، حسبما أكد المتحدث باسم الحكومة زايبرت.

s