Photo : Kay Nietfeld/dpa
8. نوفمبر 2021

ميركل في مقابلة مع DW: نعم أنجزنا ذلك!

” لقد أنجزنا ذلك!” هكذا ردت المستشارة أنغيلا ميركل على سؤال رئيس قسم الأخبار في دويتشه فيله، ماكس هوفمان، الذي أجرى مقابلة معها بمبنى المستشارية في برلين. السؤال كان عما إذا كانت تعتقد أن ألمانيا تعاملت بشكل جيد مع تدفق اللاجئين (800ألف) في عام 2015. وبذلك إشارة إلى عبارتها الشهيرة خلال المؤتمر الصحفي حين قالت “سننجز ذلك”! وأضافت المستشارة التي تدير حالياً حكومة تسيير أعمال ريثما يُشكل الحكومة الجديدة برئاسة أولاف شلوتز بحسب كل التوقعات، “لم يسير كل شيء بشكل مثالي”، لكن العديد من المتطوعين ساعدوا بإنجاز ذلك! وبخصوص المهاجرين، قالت ميركل: “لدي أمثلة رائعة للتطورات البشرية الناجحة عندما أفكر في خريجي الثانوية العامة”، وأضافت منتقدة نفسها: “لكننا بالطبع لم ننجح في معالجة أسباب اللجوء. ولم نفشل في ضمان أن أوروبا لديها نظام موحد للجوء والهجرة”، فلا يزال هناك الكثير مما يجب عمله في هذه النقطة!

أقول للشباب استمروا بالضغط!

وفي المقابلة الحصرية التي نشرها موقع دويتشه فيله باللغة الألمانية، قالت ميركل: “علينا أن نكون أسرع كثيراً جداً فيما يتعلق بمكافحة تغير المناخ”. يذكر أن ميركل كانت وزيرة البيئة قبل توليها منصب المستشارة، وترأست أول قمة مناخية للأمم المتحدة في برلين عام 1995. وأضافت المستشارة في المقابلة: “علينا أن نتبع التقييمات العلمية مرة أخرى، وهذا يعني البقاء قريباً جداً من 1.5 درجة من الاحتباس الحراري”، وأضافت بشكل واضح: “أقول للشباب: عليكم ممارسة الضغط بخصوص قضية المناخ”. واعترفت المستشارة أنه لا يمكنها القول اليوم أن النتيجة مرضية عن دورها في حماية المناخ.

سأقرأ وأنام كثيراً!

عندما سألها ماكس هوفمان عما ستفعله عند تركها المنصب قريباً قالت ميركل: “الآن لا أعرف ماذا سأفعل لاحقًا، نعم سأستريح أولاً، ولنرى ما الذي سأفكر فيه بعد ذلك”. وأوضحت أنها سوف تقرأ وتنام كثيراً! وأشارت ميركل إلى أنها سعيدة، لكنها اعترفت أيضاً :”هناك قليل من الحزن، لأنني دائماً ما استمتعت بعملي، ومازلت أستمتع به”. ورداً على ملاحظة هوفمان التي مفادها أنه لا يمكن حتى التخيل أنه بعد 16 عاماً لن تجلس ميركل في المستشارية، قالت المستشارة بأسلوبها الرصين وبابتسامة: “سوف تعتاد على ذلك”!