Photo: Amal,Berlin!
17. سبتمبر 2021

كيف يمكنكم معرفة الأحزاب الألمانية التي تلبي تطلعاتكم؟

قد تبدو فكرة المشاركة في الانتخابات الألمانية مثيرة إلى حد ما ولكنها مربكة بعض الشيء! خصوصاً بالنسبة لشخص لم يشارك بأي انتخابات من قبل. على الرغم أنه من غير الممكن لي الانتخاب كوني لا أحمل الجنسية الألمانية بعد، إلا أنّ الفضول دفعني لتجربة خدمة Wahl O Mat وكان الأمر مثيراً للاهتمام بحق. فقد يتشابه أقصى اليمين وأقصى اليسار بإجاباتهم أحياناً، لكن لأسباب مختلفة تماماً! إليكم جزءأ من هذه التجربة..

ما هي الخدمة وكيف تعمل؟

انطلقت خدمة (فال أو مات) مع بداية الشهر الحالي لمساعدة الناخبين والناخبات بالتعرف على سياسات الأحزاب والمرشحين للانتخابات الاتحادية في 26 أيلول/ سبتمبر الجاري. يطرح الموقع 38 سؤالاً في أمور مختلفة ويتم الإجابة عليها من خلال الاختيار بين موافق، غير موافق وحيادي. عند الانتهاء من الأسئلة يطلب منك الموقع التأكيد على الأجوبة التي ترى أنها ذات أهمية أكبر من غيرها بالنسبة لك. بعد ذلك من الممكن الاختيار معرفة أي الأحزاب الرئيسية الستة في البرلمان، هي الأنسب لك أو عرض جميع الأحزاب المشاركة في الانتخابات. بالحقيقة هناك الكثير من الأحزاب التي لم أسمع بها من قبل، واعتقدت أكثر حزب يمثلني هو حزب الخضر. إلا أن حزب حماية البيئة والانسان والحيوان هو الحزب الذي يطابق توجهاتي بنسبة 88%، يليه حزب الخضر بنسبة 87%. وفي المرتبة الأخيرة يأتي حزب البديل بنسبة مطابقة 17%!

على ماذا يتفق البديل مع الخضر؟

من خلال الموقع يإمكانكم أيضاً مقارنة ثلاثة أحزاب مع بعضها البعض. قمت بمقارنة الحزب الحاكم حالياً مع حزب الخضر وحزب البديل! وكانت النتائج مثيرة للاهتمام حقاً! يتفق حزب البديل مع حزب الخضر في أربع أسئلة فقط من أصل 38! يوافق كلا الحزبان على دعم المزيد من المشاريع لمحاربة معادة السامية. بالإضافة لرفع الضريبة على الخدمات الالكترونية، وأحقية الجميع بالحصول على تأمين تقاعدي. كما يعارض الحزبان منع إعطاء الشركات الصينية التراخيص للعمل بمجال الاتصالات في ألمانيا! بينما يتفق حزب البديل مع الاتحاد المسيحي الحاكم على 22 نقطة من أصل 38! ويتفق الاتحاد الحاكم مع حزب الخضر على سبع نقاط فقط. وعند مقارنة الحزب الاشتراكي الديمقراطي بقيادة أولاف شولتس المتصدر بالاستطلاعات حتى الآن مع الاتحاد المسيحي، نرى أن الحزبان يتوافقان على أقل بقليل من نصف الأسئلة.

هل يتفق أقصى اليمين مع أقصى اليسار؟

الحزب الشيوعي الألماني DKP (أقصى اليسار) يتفق مع حزبي البديل والوطني الديمقراطي NPD (أقصى اليمين) على خروج ألمانيا من الاتحاد الأوروبي! لذلك تمنح خدمة (فال أو مات) للناخبين معرفة مبررات الأحزاب لاختياراتها. فمن وجهة نظر الشيوعي الألماني، الاتحاد الأوروبي يمثل مصالح الحكام الألمان والفرنسيين ويدعم الدول الإمبريالية. كما أن الانسحاب من الاتحاد الأوروبي، من وجهة نظرهم، يتيح المزيد من الفرص في سبيل النضال من أجل الحقوق الاجتماعية والديمقراطية. بينما يرى الوطني الديمقراطي NPD أن المساوئ الناتجة عن عضوية ألمانيا في الاتحاد الأوروبي تفوق بكثير المزايا! سواء كانت التكاليف الباهظة التي يتم دفعها من خلال الضرائب، أو الإكراه على فتح الحدود على سبيل المثال.

s