©Mutaz Enjila
30/06/2020

شروط استئناف الفعاليات والندوات في هامبورغ!

أقرت حكومة هامبورغ السماح للفعاليات والندوات التي يصل عدد المشاركين فيها إلى ألف شخص ابتداءً من يوم الأربعاء الأول من تموز/ يوليو القادم، ومع هذا القرار تبقى الفعاليات والندوات التي يتجاوز أعدادها الألف ممنوعة على الأقل حتى 31 تشرين الأول/ أكتوبر هذا العام.

 قوانين جديدة للسيطرة على كورونا!

كما هو واضح من القوانين الجديدة للسيطرة على فيروس كورونا في هامبورغ، ترغب حكومة الولاية إقرار القوانين الجديدة وتنفيذها بشكل صارم، حيث سيتم التمييز بين الأحداث الخارجية والمغلقة، وبناءً عليه، يُسمح بالفعاليات ذات المقاعد الثابتة في الهواء الطلق مع ما يصل إلى 1000 مشارك، بينما في القاعات المغلقة يصل العدد إلى 650 مشاركًا فقط. ويُسمح بالفعاليات التي لا تحتوي على مقاعد ثابتة في الهواء الطلق مع ما يصل إلى 200 مشارك، وفي الصالة المغلقة مع ما يصل إلى 100 مشارك، إذا تم تقديم المشروبات أثناء الحدث أو أثناء فترات الراحة، فسيتم تقليل عدد المشاركين المسموح لهم بمقدار النصف.

مفهوم الحماية لكل حدث!

تطالب حكومة هامبورغ بإنشاء مفهوم الحماية لكل حدث، ففي الفعاليات التي يبلغ عدد المشتركين فيها 200 شخص، يجب ترتيب المقاعد الثابتة وتحديد المداخل والمخارج، وتهوية المكان بإنتظام. بعد تحديد عدد المشتركين في الفعاليات، يسمح بعدم إرتداء الكمامات للضيوف والزوار، ويعود هذا القرار للجهات المنظمة للفعالية، بينما سيفرض على المنظمين والموظفين إرتداء الكمامات. كما يُسمح بالفعاليات والاحتفالات لما يصل إلى 25 شخصًا في مساحة المنازل والقاعات الخاصة بغض النظر عن عدد الأسر المتواجد فيها، ووفقاً للقوانين الجديدة لم تعد هناك أي قواعد صارمة للسلوك في الشقق الخاصة، ولكن يوصى بتقليل الاتصال الفيزيائي إلى الحد الأدنى والامتثال بقواعد النظافة العامة.

الفعاليات ممنوعة حتى أكتوبر

لا تزال الأحداث الكبيرة محظورة حتى نهاية أكتوبر، وسيتم دراسة المستجدات بشكل دائم، إلا أنه يمكن السماح بها في ظروف معينة وخاصة، وفقًا لأوامر السلطات المعنية، من جهته عضو مجلس البرلمان ووزير الرياضة أندي غروت، شكك بإمكانية حضور الجمهور للفعاليات الرياضية في الوقت القريب.

عودة الزيارات للمسنين والمرضى

فيما يخص المستشفيات ودور العجزة، سيتم أيضًا تخفيف قواعد الزيارة الصارمة لدور العجزة والمستشفيات، حيث يجب أن تكون الزيارات لدور المسنين ممكنة مرة أخرى، وبناء عليه سيسمح بزيارة المسنين لما يصل إلى شخصين في نفس الوقت وثلاث ساعات في الأسبوع، عند الزيارة يجب ألا تكون هناك قيود، ومع ذلك قررت الحكومة الابقاء على تسجيل البيانات عند الدخول لتجنب الازدحام، وسيتم توثيق جميع الزيارات لتتبع جهات الاتصال.

الحجر الصحي عند العودة من السفر!

اعتبارًا من يوم الأربعاء ستنطبق قوانين مماثلة على العائدين إلى هامبورغ كما هو الحال في جميع الولايات الاتحادية الأخرى، ووفقاً للقوانين الجديدة، يتوجب على العائد من مناطق تصنف بالخطرة أو مناطق انتشار الوباء، الخضوع للحجر الصحي لمدة 14 يوماً، على سبيل المثال: روسيا وتركيا والسويد وأجزاء من الولايات المتحدة الأمريكية، وبالنسبة للمسافرين من مناطق انتشار كورونا في الوقت الحالي مثل مقاطعة كوترسلوه، سيفرض على المسافر حظرا على الإقامة وبالتالي لا يُسمح للفنادق وبيوت الضيافة بقبول هؤلاء السياح! ومع كل هذه القوانين لعودة الحياة إلى طبيعتها كما كانت قبل شهر آذار/ مارس الماضي، تبقى قواعد النظافة العامة سارية في جميع المناطق والفعاليات، حيث يجب ارتداء الكمامات في وسائل النقل العام وداخل المحلات التجارية مع المحافظة على مسافة التباعد الاجتماعي.