Foto: Isabella Sauer / Hamburger Abendblatt
10/03/2020

22 مصاب بفيروس كورونا في هامبورغ.. ومركز جديد للفحوصات

يستمر الحديث عن فيروس كورونا، فهو الحدث الأبرز في ألمانيا عموماً، وهامبورغ على وجه الخصوص. للوقاية من المرض بدأ الكثير من سكان المدينة تجنب الزيارات لبعضهم والمصافحة، وبحسب الاحصائات القادمة من وزارة الصحة في هامبورغ، بلغ عدد الحالات المؤكد إصابتها بالفيروس 22 شخص، جميعهم يخضعون للعناية والحجر الصحي.
 
الحالات المصابة بفيروس كورنا تخضع للمراقبة الدقيقة، إلا أنه يجب توخي الحيطة والحذر، خصوصا للأطفال والكبار بالعمر! العضو في وزارة صحة هامبورغ بروفر شتغوكس قال: “يجب على إدارات المدارس ابلاغنا بالمعلومات الحديثة حول تأثيرات فيروس كورونا على العملية الدراسية، ويجب أن توضع جميع الخطط الاحترازية لما بعد العطلة المدرسية نهاية آذار/ مارس”.

مركز اختبار وفحوصات في أولتزين

لمنع انتشار فيروس كورونا، سيبدأ قريباً مركز اختبار لفحص الحالات في منطقة أولزين، وقال الطبيب غيرهارد فيرمس رئيس قسم الصحة في أولتزين: “الهدف من المركز منع الأشخاص الذين يشتبه في إصابتهم بعدوى الكورونا من زيارة طبيبهم وربما إصابة مرضى آخرين”، يخدم مركز الاختبار مدينة أولتزين والمنطقة المحيطة بها، ومن المتوقع أن يكون المركز في الخدمة بحالته الجديدة ابتداءً من الأسبوع المقبل، إلا أن المركز وضمن الامكانيات الحالية يستقبل الحالات الموجودة بالمنطقة، ويتم وضعهم في الحجز الصحي منعاً لانتشار الفيورس في المنطقة”.

إصابة جديدة تدخل الحجر الصحي

بعد حالات العدوى في المستشفى الجامعي بمنطقة ابيندورف (UKE)، يعالج المركز الطبي في المستشفى الحالات المصابة بالفيروس، صباح اليوم نُقل رجل يبلغ من العمر 48 عاماً إلى المستشفى، المصاب يسكن في مدينة إلميسهورن ويعيش مع زوجته وطفليه، وقد وضع في الحجز الصحي بعد أن ساءت حالته في الساعات الأولى من الصباح، وفق ما نشرته صحيفة هامبروغر آبيندبلات، وبحسب بيان لوزارة الصحة في الولاية، يعتبر هذا الرجل أحد المصابين بالعدوى التي حدثت بعد عودة طبيب أطفال قادماً من إيطاليا.

الحيطة والحذر من السفر!

أجرى موقع أورلابسغوغو Urlaubsguru مسحاً استقصائياً شارك فيه قرابة 11 ألف شخص، أظهر المسح أنه ورغم القلق الحاصل بين المسافرين خارج ألمانيا، إلا أنه لم يتأثر قرابة 75% من المسافرين بالمرض، واستمرت رحلاتهم كما خططوا لها، وفيما يخص هامبورغ، الهامبورغيين لا يشعرون بالتردد من السفر رغم انتشار الفيروس خارج البلاد وداخلها.! مؤسس موقع”Urlaubsguru” دانييل كراهن قال حول ذلك: “نحن أيضًا نشعر حاليًا بالقلق من آثار انتشار فيروس كورونا، ومع ذلك اتضح أن المسافرين مستمرون بخططهم للسفر وقضاء الاجازات”، وفيما يخص السفر خارج ألمانيا، طالبت وزارة الصحة الاتحادية باتخاذ الاحتياطات اللازمة أثناء السفر، حيث وإلى الآن لم يصنف الفيروس على أنه وباء عالمي وفقاً لصحيفة هامبورغر آبيندبلات.