Foto: Marcelo Hernandez / Hamburger Abendblatt
23/02/2020

النتائج الأولية للانتخابات بهامبورغ.. وخسارة كبيرة للبديل

أظهرت النتائج الأولية للإنتخابات البرلمانية في هامبورغ استمرار الحزب الإشتراكي الديمقراطي SPD وحزب الخضر Grüne والحزب المسيحي الديمقراطي CDU وحزب اليسار Linke في تصدر مقدمة الأحزاب في انتخابات هامبورغ، بينما تعرض حزب البديل اليميني AFD لخسارة مدوية قد تخرجه من صفوف البرلمان.

تمت دعوة حوالي 1،3 مليون مواطن ممن تجاوزت أعمارهم 16 عاماً اليوم، للمشاركة بإنتخاب 121 نائباً في برلمان هامبورغ، وكانت نسبة المشاركة تساوي 63 % من العدد الكلي.

المنافسة كانت قوية جداً بين الأحزاب، حيث أظهرت النتائج تقدم حزبي الخضر واليسار عن السنوات السابقة، بينما تراجعت نسب حزبي الحمر والمسيحي الديمقراطي عن الإنتخابات الماضية. اللافت في هذه الإنتخابات كان السقوط المدوي لحزب البديل اليميني لأجل ألمانيا الذي ربما يخرجه من البرلمان في هذه الدورة.

وفقًا لآخر الأرقام الصادرة بقي الحزب الإشتراكي الديمقراطي SPD في المقدمة بنسبة 38،6 % وهي نسبة أقل من السابق بـ 7،2 %، بينما أظهر حزب الخضر تقدماً كبيراً بنسبة 12،5 % عن الإنتخابات السابقة وحصل على نسبة 24،8 %. الحزب الديمقراطي المسيحي CDU تعرض لسقوط شديد حيث حصل على نسبة 11،2 % فقط وهي نسبة أقل بـ 4،7 % عن الإنتخابات السابقة. حزب اليسار حصل على نسبة 9،1 % مع تقدم بسيط عن السابق، أما الحزب الديمقراطي الحر FDP فحصل على نسبة 5 % فقط.

أكثر ما كان ملفتاً في هذه الإنتخابات هو السقوط الكبير لحزب البديل اليميني المتطرف AFD الذي ممكن أن يتسبب في فشله في الوصول إلى البرلمان في هذه الإنتخابات حتى الآن، حيث حصل على نسبة 4،9 % فقط من مجموع الأصوات.

مجموع المقاعد في البرلمان هي 121 مقعداً، وبحسب النتائج الحالية سيحصل حزب الحمر على 52 مقعداً، والخضر على 34 مقعداً، والمسيحي الديمقراطي على 15 مقعداً، واليسار على 13 مقعداً، والديمقراطي الحر على 7 مقاعد.

تعتبر هذه نسب أولية ويمكن أن تتغير لاحقاً مع استمرار إحصاء النتائج.

Foto: Marcelo Hernandez / Hamburger Abendblatt