Foto: Hamburger Abendblatt - Michael Arning
17. ديسمبر 2019

400 شرطي يداهمون شركة أدوية مشهورة في هامبورغ

داهمت أعداد كبيرة من شرطة هامبورغ مقرات شركة أدوية (الصيدلية الكبرى) في المدينة، حيث زاد العدد الإجمالي للمداهمين عن 400 شرطيا و6 من رؤساء النيابة العامة. وبحسب صحيفة هامبورغر آبيندبلات، المداهمة تتعلق بشبهات رشوة وتزوير فواتير بقطاع الرعاية الصحية.

الحملة واسعة النطاق التي شُنت صباح أمس طالت 47 مكان متفرق بين هامبورغ وشليسفيغ هولشتاين وسكسونيا السفلى شمال ألمانيا، حيث يعتقد أن الأطباء والصيادلة والموظفين في شركه هامبورغ الصيدلانية (الصيدلية الكبرى) متورطون بالرشوة والاحتيال وتزوير أعداد كبيرة من الفواتير في قطاع الرعاية الصحية، وفقا للمعلومات الواردة من صحيفة همبرغر ابيندبلات.

رئيسة النيابة نانا فرومباش المشاركة في عملية المداهمة قالت لصحيفة هامبورغر آبيندبلات: “التحقيق يستهدف 14 شخصا ويشمل أيضا موظفين ومسؤولين في شركة الأدوية وثلاثة صيادلة وتسعة أطباء”، وأكدت فرومباش أنه بسبب الوصفات الطبية المزورة، كان من المتوقع أن تتكبد شركات التأمين الصحي خسائر قد تصل إلى أكثر من 8 مليون يورو.

ووفقا لمعلومات آبيندبلات، التحقيق في هذه القضية مستمر منذ العام الماضي، وقد كشف عدة حالات من الممارسات والأنشطة الممنوعة وغير القانونية، منها رشوة الشركة الصيدلانية للأطباء، والحصول علي وصفات غير حقيقية ليتم صرفها بشكل غير مشروع. وذكرت الصحيفة أن المشتبه بهم دفعوا أكثر من 500 ألف يورو كرشوة، واستخداموا سيارات فاخرة! بالمقابل يقال إن الشركة الصيدلانية تلقت الوصفات المزورة من الأطباء عبر صيدلية متورطة في القضية.

Foto: Hamburger Abendblatt – Michael Arning

s