Photo: epd- Jens Schulze
9. سبتمبر 2019

ألمانيا في مواجهة إيرلندا مساء اليوم

بعد الهزيمة المخزية أمام هولندا بأربعة أهداف لهدفين، يوم الجمعة الماضي في هامبورغ، وضمن اطار التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الأوربية 2020، يخوض المنتخب الألماني مباراة هامة مساء اليوم عند الساعة 20:45، عندما يحل ضيفاً على منتخب إيرلندا الشمالية متصدر المجموعة والذي فاز في جميع مبارياته لحد الآن.

لوف يغير الخطة

في تصريحات أدلى بها المدير الفني للمنتخب الألماني، قال بها أن قائد الفريق وحارس مرماه، مانويل نوير، سيشارك في مباراة المانشافت أمام أيرلندا الشمالية صاحبة الأرض، في إشارة إلى تفضيله حارس بايرن ميونخ على نظيره في برشلونة، مارك أندريه تير شتيجن، الذي أبدى تحفظه مؤخرًا على جلوسه في مقاعد البدلاء.
وأعلن اعتزامه اللعب برباعي في الدفاع، أمام أيرلندا الشمالية، بدلا من ثلاثة لاعبين كما فعل خلال الخسارة الأخيرة ضد هولندا (4-2).
وبالنسبة لغياب جوندوجان ونيكو شولز عن مباراة اليوم، قال لوف إنه “ليس موقفا سهلا تماما، كما أنها ليست ميزة على الدوام الاضطرار إلى إجراء تغييرات كثيرة في منتخب شاب، لا يزال في بداية تطوره”.

الصحف الألمانية والمنتخب

ركزت صحف ألمانيا، الصادرة صباح اليوم الإثنين، على المواجهة المرتقبة للمانشافت خارج أرضه ضد أيرلندا الشمالية، وتحت عنوان “ضغط من جديد”وخرجت صحيفة “كيكر”، في إشارة للضغط الذي يقع على عاتق لاعبي ألمانيا قبل مواجهة أيرلندا الشمالية، اليوم. أما صحيفة “WAZ” فجاءت بعنوان “سنظهر ردة فعلنا”، وذلك على لسان يواكيم لوف، مدرب المنتخب الألماني، الذي تعهد بالرد وتحسين صورة المانشافت. بينما حمل غلاف صحيفة “Abendzeitung” عنوان “تحدي ضد أيرلندا الشمالية؟”، للتأكيد على مدى قدرة الألمان على إظهار ردة فعل إيجابية بعد الهزيمة الأولى على يد هولندا. أما صحيفة “Berliner Morgenpost” فخرجت بعنوان “هجوم لوف ضد أيرلندا الشمالية”، حيث أفادت بعزم مدرب المنتخب الاعتماد على النهج الهجومي في مواجهة الليلة، لتدارك أخطاء المباراة السابقة.

وحول وضع المجموعة تحتل ايرلندا الشمالية الصدارة، بـ12 نقطة، تليها ألمانيا بـ 9 نقاط، ومن ثم هولندا بـ 6 نقاط ولكن من 3 مباريات، تليها روسيا البيضاء بـ 3 نقاط من خمس مياريات، وتقبع أستونيا بالمركز الأخير دون نقاط.

Photo: epd- Jens Schulze

s