Photo: Hamburger Abendblatt
28. فبراير 2022

هامبورغ تتضامن أوكرانيا وترد على بوتين ببناء محطات غاز!

شهدت هامبورغ أمس تظاهرات شعبية حاشدة رفع خلالها المشاركون، الأعلام الأوكرانية، واتشحت المباني بألوان العلم الأوكراني، تعبيرا عن التضامن مع الشعب الأوكراني ضد الغزو الروسي. عمدة هامبورغ، بيتر تشينتشر، أشاد في حفل الرئيس الاتحادي، بالتضامن الكبير الذي تشهده الولاية، كما أعرب الرئيس الاتحادي فرانك فالتر شتاينماير عن سعادته بالتضامن الواسع التي تشهده المدن الألمانية.

رئيس اتحاد صناعة الحفلات والمناسبات (BDKV)، باسكال فونكه، أدان الغزو العسكري الروسي لأوكرانيا، لافتا إلى أنهم سيبذلون جهدهم من خلال تنظيم حفلات موسيقية لصالح أوكرانيا. كما شاركت رئيسة البرلمان المحلي، كارولا فيت، والعمدة تشينتشر، بالصلاة من أجل السلام في كنيسة القديس بتري مع المطران كيرستن فيرس والمطران الكاثوليكي ستيفان هيس.

استعدادات هامبورغ لاستقبال اللاجئين الأوكران

تستعد هامبرغر والشمال لاستقبال اللاجئين من أوكرانيا، وقال عضو مجلس الولاية عن الداخلية، آندي غروت، إنه يمكن استقبال 2000 إلى 3000 شخص بأماكن الإقامة الحالية، وبالإمكان زيادة العدد إذا لزم الأمر. كما أن مدينة هامبورغ تقدم معلومات لمن يرغبون بالمساعدة ومعرفة المزيد عن الإقامة، وفرص التطوع عبر موقع Hamburg.de أو من خلال الاتصال بالخط الساخن للأزمات التابع لوزارة الخارجية.

بناء محطات للغاز الطبيعي المسال

وكرد فعل على الحرب في أوكرانيا، تسعى السلطات الألمانية لجعل إمدادات الطاقة الألمانية أقل اعتمادًا على الغاز الروسي. وقد اتخذت الحكومة الاتحادية قرارا ببناء نقطتي استقبال للغاز الطبيعي المسال في (برونزبوتيل وفيلهلمسهافن) على بحر الشمال، في خطوة للحد من الاعتماد على الغاز الروسي، حسب ما قاله المستشار الاتحادي أولاف شولتز في جلسة خاصة للبوندستاغ أمس. وأكد شولتز، أن الحكومة تراقب ارتفاع أسعار الطاقة، لأن الغاز الطبيعي المسال أغلى من الغاز الطبيعي الروسي، لافتا إلى أن هناك اجراءات مرتقبة.

توسيع خيارات انتاج الطاقة

وقال وزير الاقتصاد الاتحادي، روبرت هابيك، إن ألمانيا لم تكن حذرة بما فيه الكفاية بشأن التبعية التي أصبحت عليها بسبب ارتفاع واردات النفط والغاز والفحم من روسيا، موضحاً أن إمدادات الطاقة أصبحت قضية أمن قومي. ومن المقرر أن تقدم اقتراحات وتدابير شاملة بحلول عيد الفصح، لتوسيع خيارات إمدادات الكهرباء الخضراء في ألمانيا وفقاً لهابيك.

ومن الممكن شراء كميات إضافية من الغاز الطبيعي المسال بأسعار مرتفعة نسبيًا، ففي أوروبا يُشترى الغاز الطبيعي المسال عبر الناقلات البحرية من الولايات المتحدة وقطر، ويمكن أيضاً إدراج أستراليا ضمن قائمة الموردين لمنتجين في غضون فترة قصيرة.

s