Pixabay
25. نوفمبر 2021

تطبيق قاعدة 3G في الشركات وأماكن العمل!

من الآن فصاعدًا، سيتم تطبيق قاعدة 3G في مكان العمل على الصعيد الوطني، وعليه يجب على أي شخص يذهب إلى عمله، أن يكون لديه اثبات التطعيم أو التعافي أو الاختبار السلبي. ووفقاً لذلك أخبرت العديد من الشركات أن جزءًا من الموظفين لا يزالون غير محصنين، ولذلك من الممكن أن يعمل المزيد منهم من المكتب المنزلي مرة أخرى.

مسح غرفة التجارة لتطبيق قاعدة 3G في الشركات

في استطلاع أجرته غرفة التجارة في هامبورغ، تحدّث حوالي 300 شركة من أصل 400 لصالح إجراءات قاعدة 3G في مكان العمل، في حين عارض 63 %، وكان السبب الأكثر شيوعًا الذي تم الاستشهاد به بين الشركات التي تعارض إجراءات قاعدة 3G، هو أن هذه القاعدة ستزيد الضغط على الأشخاص غير الملقحين. وبحسب الاستطلاع قال 59 % من الشركات أنها تخشى من حدوث اضطرابات بين الموظفين الذين تم تطعيمهم وبين غير الملقحين. غير ان أكثر من 50 % عبروا عن خشيتهم من عدم القدرة على السيطرة على الوضع الذي سيصبح أكثر تعقيداً من ناحية المراقبة، وذكر 16 % من المشاركين في الاستطلاع أنهم يفضلون استخدام نموذج 2G الذي يستثني حاملي الاختبار السلبية.

بتطبيق قاعدة 3G في الحافلات والقطارات

من الآن فصاعدًا، يمكن للمطعمين أو المتعافين أو حاملي الاختبارات السلبية التي لا تتجاوز مدتها 24 ساعة فقط، من استخدام الحافلات والقطارات في هامبورغ وفقاً لنموذج 3G الذي ينص عليه قانون الحماية من العدوى الجديد. وبحسب القانون الجديد سيُعفى الأطفال الذين لم يبلغوا سن السادسة وأطفال المدارس من تطبيق قاعدة 3G الجديدة. وبحسب شركة النقل المحلية HVV أظهرت عمليات الفحص في اليوم الأول لتطبيق القانون الجديد أن حوالي 10 % من الركاب لم يكونوا يملكون دليل على التطعيم أو الشفاء أو اختبار كورونا. وقال المتحدث كريستوف كرينباوم: “أنه تم إبلاغ جميع الركاب بسريان القانون الجديد، لذلك لن يتمكن الأشخاص الذين ليس لديهم الوثائق المطلوبة لتطبيق نموذج 3G من الركوب”. هذا ومن المتوقع أن تتراوح غرامة انتهاك القاعدة الجديدة ما بين 80 إلى 120 يورو.

ارتفاع أعداد المصابين والوفيات في هامبورغ
أفادت السلطات الاجتماعية، أنه تم تسجيل 955 حالة إصابة جديدة بكورونا في هامبورغ خلال 24 ساعة الماضية، وهو ما يزيد بـ 315 إصابة عن يوم الثلاثاء. ووفقًا لمعهد روبرت كوخ RKI، تم تسجيل 6 وفيات جديدة بكورونا في غضون يوم واحد، وبذلك يرتفع عدد الوفيات إلى 1882 شخصًا في المدينة الهانزية منذ بداية الوباء، وبحسب السلطات الاجتماعية، يتم علاج 211 مصابًا بكورونا في مستشفيات هامبورغ أي أكثر بمقدار 6 عن آخر تقرير. ووفقًا لسجلات المشافي، يوجد 53 مصاب بكورونا في وحدات العناية المركزة.