Illustration: Noah Ibrahim
30. أغسطس 2021

عطلة نهاية أسبوع مختلفة في هامبورغ مع تطبيق قانون “2G”!

اتخذت حكومة هامبورغ قرارات جديدة في الولاية الهنزية الأسبوع الماضي، حيث طُبق قانون “2G” الخاص في الولاية، وعليه يمكن أن يستفيد اخذي اللقاح ضد كورونا من العديد من الميزات، منها الاستمتاع في عطلة نهاية الأسبوع في البارات والمطاعم والقاعات والاحتفالات بالقاعات المغلقة!

 تطبيق قواعد 2G الجديدة!

تم تطبيق قاعدة 2G في المدينة الهانزية منذ السبت الفائت، استجاب أغلب ملاك الحانات للقرارات الجديدة، وسمح لمن أخذ اللقاح في دخول “الحانات و مراكز اللهو الليلي” ابتداءً من الساعات الأولى ليوم السبت، ويتيح القرار استقبال المزيد من الزبائن، بشرط أن يكونوا قد أخذوا اللقاح ضد كورونا، على الرغم من هذه التسهيلات إلا أن بعض المخالفات سُجلت، حيث اضطر نادي ليلي في Große Freiheit للإغلاق صباح يوم الأحد، بعد أن سجلت الشرطة عدة مخالفات، من ضمن المخالفات تتعلق بالصحة بالإضافة لعدم الالتزام بقواعد  2G الجديدة.

المنظمون هم المسؤولون ويجب عليهم التدقيق!

 تعود الحياة إلى مدينة هامبورغ تدريجياً، فقد نظم العديد من الفعاليات والاحتفالات في المراكز والقاعات، بشرط الالتزام بارتداء الكمامة، يسمح في الدرجة الأولى لمن أخذ اللقاح في الدخول، كما تجيز قواعد 2G  لمن يملك اختبار كورونا بمدة لا تتجاوز 24 ساعة لحملة اختبار كورونا السريع ولمدة 48 لحملة اختبار كورونا PCR، ونظرا لوجود بعض المخالفات في منطقة Reeperbahn تم إغلاق المنطقة مرة أخرى أمام الزوار عند الساعة 11 من ليل يوم الأحد، في الحدائق والساحات يسمح اجتماع ابتداءً من 1300 وحد أقصى 2000 في الهواء الطلق، ويحمل المنظمون كل المسؤولية في حال وجد مخالفات، ويجب على المنظمين التدقيق في السجلات والوثائق المقدمة كـ” وثيقة التطعيم، وثائق المتعافين”.

يحق للمنظمين السماح للزبائن بالدخول أومن عدمه!

في المطاعم التي يتم فيها تطبيق قواعد 2G ، يمكن وضع الطاولات مرة أخرى في أي مكان محددة من قبل الزبائن، ولم يعد من الضروري ارتداء الكمامة في مناطق الجلوس والوقوف الثابتة! لم يعد هناك أي التزام بإجراء الاختبار وتم رفع حظر التجول هنا أيضًا في كامل المدينة ابتداءً من يوم الأحد عند الساعة 12 بعد الظهر. يعد نموذج الخيار 2G الذي تم تفعيله في هامبورغ منذ يوم السبت فريدًا  من نوعه حتى الآن في ألمانيا، يمكن للمنظمين والمضيفين أن يقرروا بأنفسهم ما إذا كانوا يسمحون فقط للأشخاص الذين تم تطعيمهم ومتعافين من الدخول أو عدمه، ويتم إعفاؤهم إلى حد كبير من قيود كورونا المفروضة سابقاً، أو ما إذا كانوا يريدون الاستمرار في استخدام قانون ” 3G” أي قبول الاختبارات الحالية أيضًا.

تستخدم النوادي والحانات على وجه الخصوص قانون 2G

أظهرت عطلة نهاية الأسبوع الأولى مع خيار قانون “2G ” أن الأندية والحانات الصغيرة على وجه الخصوص تستفيد من القانون الجديد، المطاعم أو المقاهي الأكبر حجمًا يمكن أن تستفيد من القوانين الجديدة، وفي المطاعم الصغيرة يجب عليها الالتزام بالقوانين الجديد “2G”، لا يمكن للحال الصغيرة استقبال سوى عدد قليل جدًا من الضيوف بموجب قيود كورونا السابقة، ويمكن تخفيض بعض التدابير للموظفين!
s