©Mutaz Enjila
01/04/2021

انتقادات حادة من المعارضة لقرار حظر التجوال في هامبورغ

تعرضت حكومة هامبورغ لانتقادات حادة من قبل الأحزاب المعارضة، بسبب قرار حظر التجوال الليلي الذي دخل حيز التنفيذ يوم أمس. بينما دافع الحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر عن هذا الإجراء. واعتبر دينيس ترينج زعيم المجموعة البرلمانية لحزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الحظر، بمثابة تعدٍ خطير على الحريات المدنية. وأضاف: “من المؤسف أننا وصلنا إلى مرحلة أصبح منع الحريات فيها ضرورة من وجهة نظر الحكومة”. واتهمها بأنها لم تقم بأي حال من الأحوال بجميع واجباتها لاحتواء جائحة كورونا في هامبورغ.

اليسار: الحظر.. تدخل غير متناسب في حرية الحركة

في سياق متصل وصف خبير الصحة اليساري دنيز جيليك قيود حظر التجول بـ “غير العادلة” وبأنها سلطوية. وتحدث عن “تدخل غير متناسب مع حرية التنقل”. ولفت جيليك إلى أن الحكومة لم تجرب بعد جميع الإجراءات الأكثر اعتدالًا وفاعلية. وذكر أن “هناك كيل بمكيالين للإجراءات، حيث يتعلق الحظر بتقييد الترفيه، بينما تظل الحياة العملية عشوائية إلى حد كبير”.

البديل : حظر التجول “ذروة الجنون”

من جانبه جدد حزب البديل من أجل ألمانيا انتقاده العام لإجراءات مكافحة الوباء في هامبورغ. وقال ديرك نوكيمان زعيم المجموعة البرلمانية: “إن القرارت المتعلقة بحظر التجوال هي ضرب من الجنون، ومن شأنها أن تزيد الأضرار الجانبية الاقتصادية والسياسة بسبب الإغلاق”.

الليبرالي الحر: متخوف من النتائج العكسية

انتقدت آنا فون تريونفيلز عضوة البرلمان عن الحزب الديمقراطي الحر ما أسمته بالتعدي على الحقوق الأساسية، وعبّرت عن تخوفها من أن يكون لقرار “تقييد الحركة” نتائج عكسية. وأضافت: “الأشخاص الذين تم اختبارهم وتطعيمهم سوف يتساءلون عن سبب حبسهم. كما أن قرار الحظر سيجعل الأشخاص الذين يُحضّرون أنفسهم للاختبار والتطعيم محبطين”. وأتهمت السؤولين عن الاختبار بعدم القدرة على رعاية جميع المواطنين بهذه الطريقة”.

الاشتراكي والخضر: الحظر ضروري ومتناسب

من جانب آخر، دافع الحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر الحاكمان في هامبورغ، عن الإجراء المقرر للحظر الليلي. وقال ديرك كينشيرف زعيم المجموعة البرلمانية للحزب الاشتراكي الديمقراطي، “نظراً لتزايد عدد الإصابات، فإن حظر التجول ضروري كجزء من العديد من الإجراءات”. أما بالنسبة لـ جنيفر جاسبرج  العضو في حزب الخضر، فإن الإجراءات متناسبة مع انتشار الوباء.

وفي نفس السياق، جاء الثناء من برلين عندما وصف كارل لوترباخ الخبير الصحي في الحزب الديمقراطي الاشتراكي، قيود التجول التي قررتها حكومة هامبورغ بـ “النموذجية”.