Image by Alexandra_Koch from Pixabay
30/03/2021

أيام صعبة في هامبورغ.. وخيار إغلاق المدارس غير مستبعد!

تم إغلاق 21 مركزاً للرعاية الأطفال النهارية “رياض الأطفال”، وتأكد إصابة 167شخصاً في مدارس مدينة هامبورغ! أولياء أمور الأطفال بالإضافة للمعلمين، طالبوا الحكومة بتقديم المساعدة، ووضع الخطط لتجاوز هذه الأيام الصعبة.

الموجة الثالثة وخطورة إصابة الأطفال!

يخشى الجميع من الموجة الجديدة لفيروس كورونا “الموجة الثالثة”. وبحسب الخبراء فإن الأطفال والشباب هم الأكثر عرضة للإصابة من جميع المراحل السابقة! فقد تزياد عدد الأطفال المصابين في رياض الأطفال والمدارس بشكل ملحوظ. كما أكدت إدارة المدارس في الولاية أن 21 روضة مغلقة حاليًا بسبب العديد من إصابات كورونا! إذ تأكد إصابة 167 طفلاً، جميعهم الآن في الحجر الصحي المنزلي.

الاختبارات في المدارس

وزارة التعليم المحلية أكدت أنه أُجري نحو 121 ألف و505 اختبار كورونا في المدارس، وكان المعدل الإصابة منخفضًا للغاية. وبهذا العدد الكبير من الاختبارات في المدارس، فإن نسبة الفحوص بمدارس هامبورغ وصلت إلى 84%. المتحدث باسم إدارة مدارس هامبورغ، بيتر ألبريشت، قال: “أصبحت العمليات المدرسية أكثر أمانًا نتيجة لكمية الاختبارات”.

خيار إمكانية إغلاق المدارس مجددًا!

وفقًا لصحيفة هامبورغر آبيندبلات، تدرس حكومة هامبورغ وضع قيود جديدة في الولاية! وقال المتحدث باسم الحكومة المحلية: “لا يمكن استبعاد توقف عملية التدريس المباشر في حال ارتفع معدل بالإصابة مجدداً”، بينما تعتبر الحكومة الاتحادية أن قرار إغلاق المدارس سابق لأوانه!

توتر أولياء الأمور والطلاب!

يخشى جميع الأباء والطلاب من تفاقم الأوضاع بالولاية بعد ارتفاع معدل الإصابة بالفيروس! يخشى الآباء انتقال عملية التدريس إلى المنزل مجددًا “اونلاين” وبهذه الحالة سيخسر الأبناء الكثير من الدروس بالصفوف المدرسية، كما يخشون من نقل العدوى إلى المنازل بسبب تواجد أطفالهم بالمدارس ولو لساعات قليلة!

360 إصابة بكورونا في هامبورغ!

ارتفع معدل الإصابة بكورونا في ولاية هامبورغ، إذ سجلت الهيئة الصحية إصابة 360 شخصاً جديد، وبهذا الرقم بلغ معدل الإصابة 152.1 لكل مئة ألف نسمة. وقد ارتفع معدل الإصابة مقارنةً بالأسبوع الماضي حوالي 108 إصابة، ويبلغ العدد الاجمالي لمصابي كورونا في هامبورغ منذ انتشار الوباء في البلاد حوالي 63 ألف و506 أشخاص، تماثل للشفاء منهم نحو 52 ألف و700 شخص! ووفقًا لمعهد روبرت كوخ ( RKI)، توفي 1،372 شخصًا جراء الوباء، بينما يتلقى العلاج بمستشفيات هامبورغ 274 مصاب، بينهم 86 بالعناية المركزة.