Photo: Joerg Donecker-EPD
01/03/2021

الدستورية: يجب التحقق من الظروف المعيشية قبل الترحيل

قبل ترحيل اللاجئ إلى وطنه، يجب على المحاكم الألمانية أن تأخذ بعين الاعتبار، الظروف الاقتصادية والصحية الحالية هناك. يمكن أن يشمل ذلك أيضًا التحقق مما إذا كان اللاجئ يمكنه حتى كسب مستوى الكفاف من خلال عمله أو عملها الخاص على الرغم من عواقب وباء كورونا! وقد نشر قرار المحكمة الدستورية الاتحادية يوم الجمعة الماضي. ووافق قضاة كارلسروه على طلب لاجئ أفغاني بإيقاف ترحيله الوشيك.

وكان طلب اللجوء لهذا اللاجئ الأفغاني رُفض سابقًا، ووافقت محكمة شليسفيغ الإدارية على ترحيله دون مراعاة الظروف المعيشية والصحية والاقتصادية الحالية في بلاده.

ضرورة التحقق من إمكانية الحياة

طالبت المحكمة الدستورية الاتحادية السلطات والمحاكم الأمانية بالتحقق مما إذا كان اللاجئ يمكنه البقاء على قيد الحياة بعد ترحيله إلى وطنه. وهذا يشمل أن تكون السلطات “على اطلاع دائم بالتطورات الفعلية هناك”. وعلى المحكمة الاستماع لمخاوف اللاجئ حول العودة إلى بلاده، ووضعها في الحسبان، إضافة لبقية معلوماتها عن دولة المنشأ وجودة الحياة هناك!