© epd-bild / Ralf Maro
23/11/2020

ميركل في قمة العشرين: معاً يمكننا السيطرة على الفيروس

أكد البيان الختامي للدورة الـ 15 لمجموعة العشرين على مستوى القادة، برئاسة السعودية، التزام المجموعة بقيادة العالم للتعافي بعد جائحة كورونا! والعمل على إعادة اقتصادات المجموعة إلى مسارها! وكانت أعمال قمة الدورة الـ15 لمجموعة العشرين على مستوى القادة عقدت افتراضياً! برئاسة السعودية يومي السبت والأحد، فيما ستعقد القمة المقبلة 2021 في إيطاليا.

تحديات كورونا

وبحسب البيان الصادر أمس، أكدت القمة دعم جميع الدول النامية والأقل نموا في مواجهة كورونا! مع التركيز بشكل خاص على الفئات الأكثر تأثرا بالجائحة.

وذكرت المجموعة أن العالم “شهد تعافيا اقتصاديا تدريجيا خلال الشهور القليلة الماضية! لكنه تعافٍ غير متكافئ ويحيطه عدم يقين بسبب عودة تفشي كورونا”.

ووفق البيان، مددت المجموعة مبادرة تعليق مدفوعات خدمة الدين 6 أشهر إضافية حتى يونيو/ حزيران 2021! وأورد أن 46 دولة تقدمت بطلبات الاستفادة من مبادرة تعليق مدفوعات خدمة الدين، بإجمالي 5.7 مليارات دولار من خدمة الدين لعام 2020.

وذكرت المجموعة أن العالم شهد تعافيا اقتصاديا تدريجيا خلال الشهور القليلة الماضية! لكنه تعاف غير متكافئ ويحيطه عدم يقين بسبب عودة تفشي الوباء! وأكدت المجموعة التزامها بتمكين الإنسان والحفاظ على كوكب الأرض، ومواجهة التحديات الراهنة واغتنام فرص القرن الـ 21 للجميع.

وفي البيان الختامي، قال القادة: “لن نتراجع عن بذل كل جهد لضمان وصول اللقاحات والاختبارات والعلاجات بتكلفة معقولة للجميع”! متعهدين بحشد الموارد لتلبية احتياجات التمويل الفورية.

ميركل في قمة العشرين

في كلمتها عبر الفيديو، قالت المستشارة أنجيلا ميركل لا يمكن التغلب على كورونا إلا بحشد الجهد على المستوى العالمي! وأضافت ميركل: “إذا وقفنا معا في جميع أنحاء العالم، يمكننا السيطرة على الفيروس والتغلب عليه وعلى عواقبه! ولهذا فالجهد المبذول في هذا الاتجاه جهد مستحق”.