©Mutaz Enjila

احتفالية في هامبورغ بالذكرى الـ 40 لتأسيس مفوضية اللاجئين

على مدار 40 عامًا، كانت مساعدات مفوضية الأمم المتحدة للاجئين UNO-Flüchtlingshilfe، نشطة دائماً في المجال الإنساني، وتقف بشكل مستمر إلى جانب اللاجئين والمهاجرين الهاربين من ديارهم. بدأت المنظمة كجمعية صغيرة تقوم بحملات لمساعدة اللاجئين، ثم ما لبثت أن أصبحت من أهم وأكبر المنظمات الغير حكومية التي تنشط كشريك وطني لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين (UNHCR) في ألمانيا.

احتفالية الذكرى الأربعين

بمناسبة الذكرى الأربعين لتأسيس مفوضية اللاجئين، قام مسرح Thalia في هامبورغ وأعضاء أوركسترا Felix Mendelssohn للشباب بتقديم برنامج مسرحي للاحتفال بهذه الذكرى. تم خلال الإحتفالية تقديم تأملات أدبية وموسيقية تمحورت حول أسباب اللجوء والهجرة.

شخصيات سياسية ومجتمعية شاركت بالذكرى

شارك في الحفل شخصيات عامة وسياسية، وألقى Joachim Lux مدير مسرح تاليا كلمة تحدث فيها عن مشاركة مسرح تاليا في تقديم الكثير من العروض المسرحية والفنية والموسيقية التي تتعلق بقضايا الحرية وحق تقرير المصير واللجوء والهجرة وغيرها. كما ألقت نائب عمدة هامبورغ Katharina Fegebank كلمة تحدثت فيه عن أهمية العمل الذي تقدمه المنظمات الإنسانية لمساعدة اللاجئين، وأشادت بالمساعدات التي قدمتها مفوضية اللاجئين على مدار 40 عاماً. من جهته شارك Peter Ruhenstroth-Bauer المدير التنفيذي لمفوضية اللاجئين في ألمانيا بكلمة في هذه المناسبة عبر فيها عن شكره لكل من يدعم المنظمة، ولكل من شارك في إحتفالية الذكرى الأربعين لتأسيسها. كما أكد على مضي المنظمة قدماً لتقديم المساعدات لمن يحتاجونها. وأشار إلى عملهم الحالي لتقديم كل أشكال العون والدعم للاجئين الذين باتوا مشردين في الشوارع بعد أن احترقت خيامهم في موريا اليونانية.

فنانو “سفارة الأمل” أصحاب المشاركة الأبرز

بهذه المناسبة، قدم فنانو “سفارة الأمل” وأعضاء فرقة مسرح ثاليا، رؤى أدبية في القصص والقصائد التي عبرت عن رحلتهم، والذين قدموا من خلالها رسائل إلى أحبابهم من المهجر. كما قدموا بعض الكوميديا من المواقف اليومية والهزلية التي عايشوها في بلدهم الجديد. يذكر أن فنانو مقهى “سفارة الأمل” الدولي يشاركون فنهم على مسرح ثاليا منذ عام 2015. وكان من أهم أعمالهم هي سلسلة “أصوات من المنفى”، وهي عبارة عن قراءات لتجارب مختلفة تدور حول قضايا اللجوء والهجرة. فنانو السفارة يعبّرون عن أنفسهم بشكل فني من خلال مواضيع قريبة من قلوبهم. جدير بالذكر أنه في سبتمبر القادم سيتم نشر مختارات من سلسلة “أصوات من المنفى” على شكل كتاب مطبوع.

أشهر اوركسترا ألمانية للشباب تشارك في الحفل

عزفت أوركسترا Mendelssohn Jugendkammerorchester بقيادة البروفيسور كليمنس ماليش Clemens Malich، أعمال لمييزيساو فينيارد، وجوزيف بولوني شوفالييه دي سانت جورج وفيليكس مندلسون. هؤلاء الملحنين هم من أهم من تعامل مع مواضيع الهوية والاضطهاد واللجوء من خلال الموسيقي والفن. تعد أوركسترا فيليكس مندلسون للشباب واحدة من أكبر الفرق وأكثرها نجاحًا في ألمانيا. يشارك في الأوركسترا أكثر من 100 عازف تتراوح أعمارهم بين 10 و 27 عامًا. ترعى أوركسترا فيليكس مندلسون للشباب برنامج تعليم الموسيقى الحائز على جوائز TheYoung ClassX منذ عام 2013، والذي تأسس في عام 2008 بمبادرة من مجموعة Ottogroup و Salut Salon.

المشاركون:

نايل دوغان Nail Doğan: نص (الضيف الغير مرئي The Invisible Guest- Tülüfülükülümülü)
محمد غنيم Mohammed Ghunaim: نص (سبتمبر جاء)
شاهين شيخو Shahin Shekho: نص (لأنني أحبك)
لول محمد Lul Mohammed: نص (عشت بجواري)
ريمي الخيامي Remi Al Khiami: فيديو (الصراع)
بيتر كنوبلوش Peter Knoblauch: ترومبيت
لاريسا بيرتوناسكو Larissa Bertonasco: رسم مباشر

فرقة تاليا:
تيلو فيرنر Tilo Werner
اودا ثورماير Oda Thormeyer

رؤية بصرية واخراج:
صوفي باهلكي لوز Sophie Pahlke Luz

المدير الفني:
محمد غنيم Mohammed Ghunaim

Photos: Mutaz Enjila

صور من الإحتفالية

previous arrow
next arrow
Slider