©Mutaz Enjila
18/09/2020

مركز جديد لتسجيل شكاوى مواطني هامبورغ ضد عنف الشرطة

تريد شرطة هامبورغ فتح مكتب شكاوى جديد في وسط المدينة، بحيث يمكن للمواطنين وعناصر الشرطة التوجه إليه وتقديم شكواهم على حد سواء. ووفقًا لموقع NDR الإخباري، سيقدم وزير داخلية هامبورغ آندي غروت (SPD) ورئيس شرطة المدينة رالف مارتن ماير يوم الخميس، تصوراً للخطة التي سيتم تنفيذها.

تسجيل 800 شكوى سنويًا ضد سوء معاملة الشرطة

تشير الأرقام إلى تقديم المواطنين شكاوى تقدر بحوالي 800 شكوى كل عام على سوء سلوك الشرطة. ورغم وجود مكتب شكاوى المواطنين في قسم شرطة هامبورغ منذ فترة طويلة، يقول وزير الداخلية غروت بأنه يجب معالجة هذا الوضع بشكل أفضل وعمل مكتب شكاوى جديد.

علماء نفس وخبراء لقييم الشكاوى

سيضم المكتب 18 موظفًا بما في ذلك مستشارو النزاعات الخارجيون وعلماء النفس الذين سيقومون بتقييم الشكاوى في المستقبل. بحيث إذا كانت هناك جرائم جنائية، سيتم إحالة القضايا إلى إدارة التحقيقات الداخلية أو مكتب التأديب. وقال رئيس الشرطة ماير إنه مع جميع الشكاوى يرغب في معالجة جميع القضايا والسعي إلى مناقشات نشطة مع المتورطين.

يمكن لضباط الشرطة أيضا تقديم شكوى

قال قائد الشرطة بأنه يمكن لضباط الشرطة الذين يلاحظون شعارات سياسية متطرفة أو أحاديث عنصرية من زملائهم – ولكن لا يجرؤون على الإبلاغ عنها – أن يبلغوا مكتب الشكاوى دون الكشف عن هويتهم. وأضاف: “مكتب الشكاوى هو عرض “منخفض العتبة” للمواطنين ونوع من أنواع نظام الإنذار المبكر للشرطة”.

الافتتاح في الخريف

لا يزال البحث عن مكتب مناسب في وسط المدينة قيد البحث، وليس من المفترض أن يبدو مثل مركز شرطة، ومن المقرر افتتاح مكتب الشكاوى الجديد في الخريف.

انتقادات من النقابة

يعتبر اتحاد الشرطة الألماني (DPolG) أن إعادة تأسيس قسم لإدارة الشكاوى يعتبر خطأ كبير. وقال نائب رئيس الدولة توماس جونفر: “أن زملائي محبطون ممن وزير الداخلية غروت، حيث يتوقع المرء أن يجد الوزير واقفاً أمام شرطته وليس خلفها دائما”.

Photo: Mutaz Enjila