Photo by Maximilian Scheffler on Unsplash
15/09/2020

شرطة هامبورغ: تأسيس قسم جديد للحد من عمليات الاحتيال

ارتفعت حالات الاحتيال في مدينة هامبورغ بنسبة تصل إلى 160 بالمئة في بعض المناطق، بينما تعهدت حكومة هامبورغ في العام الماضي أن تقل حالات الاحتيال في المدينة، هذا الارتفاع الكبير في حالات الاحتيال دعى إدارة شرطة هامبورغ أن توظف 140 موظفاً جديداً، من مسؤولي متابعة حالات الغش والخداع في الولاية.
وفقًا لمعلومات الحصرية التي حصلت عليها صحيفة هامبورغر آبيندبلات فإن التعينات حصلت بالفعل وتم إنشاء وكالة جديدة تابعة للشرطة في محاولة للحد من عمليات الاحتيال، وبلغ عدد الموظيف الجدد 140 موظفاً.

معدل الاحتيال تضاعف في هذه السنة!

منذ بدء اجراءات كورونا الوقائية، ارتفع عدد عمليات الخداع بشكل مهول، فقد وصل العدد إلى 1884 حالة خداع بنسبة ارتفاع وصلت إلى 160 بالمئة مقارنة في عام 2019، كما ارتفع عمليات الاحتيال المعلقة بالعمل إلى نسبة 120 بالمئة ووصل في يعض الأحيان إلى 140 بالمئة.
وتم إبلاغ الشرطة بنحو 2200 حالة بعد انتهاء مباشرة من اجراءات كورونا الوقائية، بزيادة قدرها 5.3 في المائة، وتعتبر عملية الاحتيال الأسهل التي حصلت أغلبها على الانترنت حتى خلال فترة قيود كورونا الصارمة.

الشرطة: الإجراءات على الإنترنت تشكل تحديًا

أكدت الشرطة أن عدد حالات الاحتيال في إحصاءات العام الماضي الإجمالية تعتبر متقاربة إلا أن حالات الاحتيال عبر الانترنت تشكل تحدياً لأجهزة الشرطة في الأيام القادمة.
قال المتحدث باسم الشرطة هولجر فيهرين: “بالتوازي مع التحول الرقمي المستمر والنمو المستمر، تزداد أيضًا فرص جرائم الاحتيال باستخدام الإنترنت، وأصبحت أساليب المحتالين أكثر احترافية”.

طرق الاحتيال مختلفة!

سيتم النظر في الإجراءات وفقًا لحالات الاحتيال، حيث تنقسم حالات الاحتيال إلى فئات مختلفة، تدرك الشرطة أكثر من 35 فئة للاحتيال، وهناك عمليات متنوعة أخرى تعمل الأجهزة الأمنية على تحديدها، ومع ذلك ، لم تُخفِ الشرطة منذ فترة طويلة حقيقة أنه في كثير من الحالات وخاصة مع المحتالين عبر الإنترنت لا يستطيع المحققون النجاح في عمليات التحقيق واستراد المبالغ إلى أصحابها.

استغرقت الوكالة سنة لتأسيسها

ووصفت الشرطة حيل الجناة الفنية لإخفاء هويتهم على الإنترنت بأنها “تحد خاص”. ومع ذلك سيتم معالجة هذه الأفعال بعد أن تقسم الأدوار على الموظفين الجدد، وقد بدأت حكومة هامبورغ منذ عام تقريبا العمل لإنشاء وكالة مختصة بعمليات الاحتيال والخداع في هامبورغ، وقال متحدث باسم شرطة مدينة هامبورغ إن عملية إنشاء الوكالة مستمرا منذ عام تقريبا والآن سيكون على الموظفين تحمل مسؤوليتهم الجديدة.