©Mutaz Enjila
17. أبريل 2020

قرارات جديدة لرفع قيود كورونا تدريجياً في هامبورغ

إجتمعت حكومة هامبورغ مساء اليوم الجمعة، بهدف تنفيذ لوائح القرارات الأخيرة التي اعتمدتها الحكومة الإتحادية وحكومات الولايات التي تتعلق برفع القيود المفروضة بسبب جائحة كورونا تدريجياً. حيث أعلن عمدة هامبورغ بيتر تسينتشر (SPD) أنه سيتم إعادة فتح المتاجر التي تبلغ مساحتها 800 متر مربع إعتباراً من يوم الإثنين القادم، لأن هذه المتاجر يمكن أن تحقيق شرط الحفاظ على مسافة أمان كافية بين الزبائن، ولأن تلك المساحات الكبيرة يمكن أن تمنع حدوث سلاسل جديدة من الإصابة بالعدوى.

اعادة فتح مراكز التسوق مع الإلتزام بقواعد السلامة

في هذا الصدد أكد العمدة تشنتشر بأن لائحة القرارات الخاصة بقواعد كورونا ستنطبق على جميع المحلات التجارية الكبيرة، وأيضاً على المحلات الفردية الواقعة في مراكز التسوق والمولات والممرات. وأشار تشينتشر إلى أنه يجب مراعاة تنظيم المسافة في المناطق العامة بين المحلات وأمامها، وأنه يجب ألا يكون هناك أية حشود أوتجمعات في أي متجر يسمح بفتح، وعلى تجار التجزئة ضمان ذلك. وأضاف تشنتشر: ” لقد قللنا حركة الحياة العامة إلى حد كبير خلال الشهر الماضي، وكان نجاح التدابير التي تم اتخاذها جيد جدًا، لكننا نريد الآن أن نتقدم نحو الخطوات التالية بحذر شديد. هناك العديد من القضايا التي لم يتم حلها بعد، لكننا سنتحدث في غضون أسبوعين حول القضايا المتعلقة بالرياضة والمتاحف والثقافة، وسنقوم على الأرجح بإلقاء نظرة على وضع الحدائق العامة وحدائق الحيوان وأشياء مماثلة أخرى”.

فتح بعض الفصول الدراسية تدريجياً

بحسب وزير التعليم تايز راب، ستبدأ الفصول الدراسية في 4 أيار/مايو لبعض المراحل الدراسية الإنتقالية، مثل الصف الرابع والصف السادس، وسيتم في البداية تدريس جميع الفصول على شكل مجموعات صغيرة بحد أقصى 15 طالبًا. بالنسبة لطلاب الصف الثاني عشر في المدارس الثانوية عليهم التحضير لامتحانات البكلوريا “أبيتور” بدءاً من يوم الثلاثاء المقبل. وبحسبت وزارة التعليم سيكون هناك حوالي 20 % من التلاميذ في المدارس الابتدائية و 45 % من التلاميذ في المدارس الثانوية، بالمقابل سيستمر باقي الطلاب في التعليم من المنازل عن بعد، وسيتم تخفيض عدد ساعات الدراسة بالمجمل.

لا فعاليات عامة قبل شهر حزيران/ يونيو

بالنسبة للأحداث والفعاليات العامة لا تزال هامبورغ غير موافقة على إقامة الأحداث الكبيرة، حيث أعلن تشنتشر أنه لن يُسمح بالحفلات الموسيقية أو المسرحيات أو حفلات الزفاف أو الاحتفالات العائلية الأخرى “حتى إشعار آخر”. ووفقًا لعمدة المدينة، فإن الشرط الأساسي للمزيد من رفع القيود هو بقاء معدل الإصابة تحت معدل العامل “1”، فوفقًا لمعهد روبرت كوخ (RKI) ، يبلغ المعدل حاليًا 0.7 في هامبورغ، وهذا يعني أن الشخص المصاب يصيب 0.7 شخصًا في المتوسط، وهذا الرقم يعتبر أدنى من معدل العامل “1” حتى الآن.

Photo: Mutaz Enjila

s