©Mutaz Enjila
12/01/2020

بالصور.. مظاهرة تضامنية مع مسلمي الإويغور 

قام الآلاف من المتضامنين مع قضية مسلمي الإويغور بالتظاهر في #هامبورغ أمس، وحملوا لافتات طالبوا من خلالها بحماية أقلية الأويغور المسلمة في الصين. وبحسب شرطة المدينة بلغ عدد المتظاهرين حوالي 2000 متظاهر، بينما قال المنظمون بأن العدد بلغ 3000.

تجمع المتظاهرون في منطقة شتايندام ثم قاموا بالمسير إلى ساحة هاوبتمان بلاتز. تقول الشرطة بأنه لم يسجل أي خروقات خلال المظاهرة وانتهت بوقتها المحدد.

يُعرف الأويغور على أنهم مواطنين مسلمين يعيشون في منطقة شينجيانغ الأويغورية “تركستان الشرقية” المحتلة من قبل جمهورية الصين الشعبية. تُعتبر هذه الأقلية واحدة من بين 55 أقلية عرقية معترف بها رسميًا في الصين. ترفض الحكومة الصينية فكرة اعتبارهم من السكان الأصليين، ولا تعترف بهم إلا على أنهم أقلية إقليمية داخل دولة متعددة الثقافات.

تشير التقديرات التي تصدر منذ عام 2016 للآن، إلى احتجاز أكثر من مليون من الأويغور في معسكرات إعادة التأهيل في شينجيانغ. وفقًا لبعض المعلومات داخل الحكومة الصينية والتي حصل الاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين (ICIJ) عليها، فإن السمة الرئيسية للمخيمات هي ضمان الالتزام بأيديولوجية الحزب الشيوعي الصيني.

جمهورية تركستان الشرقية دُمجت بشكل غير قانوني من قبل جمهورية الصين الشعبية في عام 1949 وهي منذ ذلك الحين تقبع تحت الاحتلال الصيني. تشير تقارير إعلامية إلى أن مسلمي الأويغور يعانون منذ عام 2014 في شينجيانغ من ضوابط وقيود واسعة النطاق على حياتهم الدينية والثقافية والاجتماعية.

PH:Mutaz Enjila

previous arrow
previous arrow
next arrow
next arrow
Slider