Photo: Khalid Alaboud
26. نوفمبر 2019

تحذيرات من سرقة وبيع بيانات مستخدمي السكوتر الكهربائي

يبدو أن فرحة سكان المدن الألمانية بالسكوتر الكهربائي لن تطول، فبعد أن تحدثت تقارير صحفية عن كثرة الحوادث المرورية التي تسبب بها هذا السكوتر، تأتي تحذيرات جديدة من حماة البيانات، حيث أبلغوا عن مخاوف من سرقة بيانات المستخدمين للسكوتر الكهربائي، وحفظ بيانات المشتركين، وعدم تشفيرها من قبل الشركات المشغلة رغم امكانية ذلك بحسب خبراء فنيين.

بيع البيانات!

وفقاً لتقرير صادر عن مجموعة Funke الإعلامية، يقوم نظام تشغيل السكوتر الكهربائي بتخزين بيانات المستخدمين بشكل منهجي، لذلك يحذر دعاة الخصوصية من أن تطبيق استئجار السكوتر لا يشفر بيانات المستخدم. رئيس حماية البيانات والأمن بجامعة دريسدن للتكنلوجيا ثورستن ستروف قال للصحافة: “شركات تأجير السكوتر الكهربائي تقوم بذلك ليتمكنوا من الوصول إلى سوق البيانات، إما للإعلان عن مزيد من التخصيص، أو لبيع البيانات” وأوضح ستروف أن هذه الشركات ليس لديها مصلحة بعملية تشفير البيانات.

تسجيل مسار الرحلة بالكامل

مفوض هامبورغ لحماية البيانات وحرية المعلومات يوهانس كاسبار عبر عن قلقه بشأن أمن بيانات السكوتر الكهربائي، وقال في التقرير إن كثير من المستخدمين ليس لديهم معرفة كافية حول “ما هي البيانات التي يتم جمعها، ولأي غرض يتم استخدامها من قبل مقدمي الخدمات” وحذر كاسبار من أن الشكل الجديد للتنقل بالمدينة “يستغل البيانات الشخصية للمستخدمين” البيانات التي يتم إنشاؤها تشمل معلومات الاتصال والحساب، بالإضافة إلى ذلك فإن استخدام بيانات الموقع من شأنه أن يسجل أيضاً مسار الرحلة بالسكوتر، وأوضح كاسبار أن هذه البيانات مثيرة للاهتمام ليس فقط للشركات المشغلة، بل أيضاً “لشركاء العمل، والمعلنين، ومقدمي الخدمات المحلية”.

شركات السكوتر تنفي

من جهتها علقت دائرة حماية المستهلك الاتحادية على الموضوع، واشتكى ضابط حماية القانون في الدائرة من أحكام وشروط شركات تأجير السكوتر الكهربائي، وقال هوب لـ Funke: “وفقاً للشروط والأحكام، يوافق المستخدمون على تحديث بياناتهم، وأحياناً مع فترات تعاقد طويلة جداً، قد تصل إلى عشر سنوات”، لكن في الواقع يجب حذف البيانات عند انتهاء العقد- أي بعد الرحلة. بعض الشركات نفت إعادة بيع البيانات، شركة Circ في برلين قالت أنها “بصراحة” لا تبيع أية بيانات! بدوره قال جوليان بليسين مؤسس Anbieters Tier: “حماية بيانات المستخدم هي أهم أولوياتنا”.

Photo: Khalid Alaboud

s