يشعر أحمد بالقلق قُبَيل الانتخابات الأوروبية، خوفًا من فوز اليمين المتطرف الذي يهدد وحدة الاتحاد الأوروبي من جهة، ووجود الأجانب من جهة أخرى، بالإضافة لمشكلات المناخ التي تهدد العالم. يرى أحمد أن المشاركة من خلال التصويت هي السبيل الوحيد لإيقاف ذلك، ولكن للأسف أحمد ليس لديه حق التصويت رغم أنه يعيش في ألمانيا منذ أكثر من ثلاث سنوات، ويقوم بدفع الضرائب ويتحدث الألمانية! نحن كثيرون مثل أحمد ولكن هل بالفعل ليس لدينا شيئًا لنفعله؟ بالطبع لدينا ما نفعله وهو أن نوصل رسالة أحمد لكل أصدقاءنا ممن لديهم الحق في التصويت كي يذهبوا للاقتراع ويكونوا صوتنا..

مايو 24, 2019

دعوة الألمان للمشاركة في انتخابات الاتحاد الأوروبي

يشعر أحمد بالقلق قُبَيل الانتخابات الأوروبية، خوفًا من فوز اليمين المتطرف الذي يهدد وحدة الاتحاد الأوروبي من جهة، ووجود الأجانب من جهة أخرى، بالإضافة لمشكلات المناخ التي تهدد العالم. يرى أحمد أن المشاركة من خلال التصويت هي السبيل الوحيد لإيقاف ذلك، ولكن للأسف أحمد ليس لديه حق التصويت رغم أنه يعيش في ألمانيا منذ أكثر… Read more »